الرئيسية / عمليات التجميل / تصنيع وتركيب العيون الإصطناعية

تصنيع وتركيب العيون الإصطناعية

تصنيع وتركيب العيون الإصطناعية، يتحدث هذا المقال عن العيون الصناعية وكيفية تركيبها بدلا من العيون الطبيعية وهنا نبدأ بتعريف العيون الإصطناعية.

  • ماذا يعنى مفهوم العيون الإصطناعية

هو عبارة عن عملية تفريغ للمحتويات التى توجد بداخل العين وبذلك يتم التخلص من محتويات العين هذه مع  مراعاة الحفاظ على بقاء القشرة الخارجية للعين والإحتفاظ بثبات وجود عضلات العين فى مكانها الأصلى لتجميل شكل محجر العين وتوسيعه بحجم أكبر من حجمه.

وهذا يحدث من خلال إجراء عملية تجملية حيث يتم وضع قشرة خارجية بلاستيكة شفافة فى مركز العين مكان العدسة الأصلية بصورة غير دائمة ، حتى تتمكن العين من الحصول على الشفاء من الجراحة والحصول على النتيجة المرغوب فيها.

ثم تنتهى الفترة المؤقتة هذه بعد عدد قلبل من الأسابيع فيقوم الجراح بوضع العين الإصطناعية المرغوب فيها بدلا من القشرة الشفافة البلاستيكة وتسمى “prosthesis”

وبالنسبة لشكل العدسة الجديدة التى تلصق فى العين بدلا من العدسة الأصلية فهى عدسة كبيرة الحجم حيث توضع هذه العدسة فى محجر العين أعلى المستوى الذى حدثت فيه الزراعة.

ويعطى الطبيب المعالج للشخص العديد من التوجيهات والإرشادات اللازمة لكيفية التعامل معها مثل كيفية نزعها وتنظيفها.

وأحيانا فى بعض الحالات يلجأ الشخص لإجراء عملية تركيب العين الإصطناعية ليس لأسباب تجملية فقط بل إنه قد يكون مصاب ببعض الأمراض اتى أدت إلى تلف العين مثل الإصابة بمرض السرطان العين ممايؤدى إلى لجوء المريض لعملية نزع وإستئصال العين كاملة للقضاء على إنتشار المرض والتخلص منه ويسمى “Enucleation”

وعملية تركيب وتصنيع العين الإصطناعية أمر بسيط للغاية وسوف يحصل الشخص فورا إجرائها على نتائج رائعة تزيد من جمال عيون وجاذبيتها وخاصة أن العين هى مركز الجمال فى وجه الإنسان.

  • مايلزم إتباعه قبل إجراء عملية تصنيع وتركيب العيون الإصطناعية:

يخضع الشخص فى إجراء هذه العملية إلى التخدير الكلى وليس الموضعى ، وعلى الشخص الراغب فى تركيب العين الإصطناعية أن يتوجه إلى المستشفى قبل إجراء العملية بيوم واحد على الأقل حتى يقيم جميع الفحوصات والتحاليل اللازمة التى يطلبها من الطبيب المعالج .

للإطمئنان على صحة وسلامة المريض ليس أكثر والتأكد من خلوه من الأمراض المزمنة مثل السكر والضغط حتى وإن كان الشخص يعنى من أى مرض ما  فعليه أن يبلغ الطبيب قبل العملية لإتخاذ الإجراءات اللازمة نحو ذلك حتى تزداد نسبة نجاح العملية بشكل تام.

ومن ضمن الأشعة التى يقوم بها المريض نحو ذلك أشعة اكس التى تكون على الصدر وإتخاذ بعض الصور الضرورية والهامة لذلك، ومن الممكن بعد شفاء محجر  العين للمريض يسهل تركيب العين الإصطناعية المرغوب فى تركيبها بشكل مؤقت .

وعند التقدم للقيام بالعملية التجملية هذه سوف يقوم فريق التمريض الخاص بالمستشفى بكيفية تنظيف محجر العين ، وليس ذلك فقط يعطى المريض بعض النصائح والتوجيهات حول ماذا على المريض أن يفعله تجاه عينه والإهتمام بها والمحافظة عليها وعلى القشرة الخارجية لها.

ومن التعليمات اللازمة على المريض إتباعها فورا إجراء العملية وبعد أن يخرج من المستشفى هو أن يترك العين مكشوفة ولا يسعى فى تغطيتها لأن هذا يؤدى إلى عملية التعافى بشكل سريع،وإذا تتطلب الأمر يمكن إرتداء نظارة ذات ألوان داكنة حتى تعود العين لوضعها الطبيعى وبعد ذلك يمكنه التخلص منها .

وفى بعض الحالات تتعرض القشرة الخارجية للسقوط بعد العملية الجراحية ولكن هذا أمر غير مفزع ويمكن علاجه ببساطة من خلال إتباع قواعد تنظيف العين والمحافظة عليها من خلال الإرشادات والنصائح التى تعرض لها المريض من قبل فريق التمريض وإستخدام القطرات التى حددها الطبيب للمريض.

  • تركيب وتصنيع العين الإصطناعية

يتتطلب تجهيز العين الإصطناعية للشخص فترة حوالى تصل لشهر ويمكن فى غضون هذه الفترة زرع وتركيب العين الصناعية هذه الفترة المؤقتة حتى تجهز العين التى تبقى بشكل دائم ، وبمجرد وضع العيون الصناعية يستطيع الشخص ممارسة حياته اليومية بشكل طبيعى .

ويتيح للشخص أن ينام بها دون الإضطرار إلى خلعها، وبجرد تعافى محجر العين نفسه على الشخص عودته لحياته بشكل طبيعى جدا ويمكن للنساء اللواتى خضعوا لتلك العملية إستخدام المستحضرات التجملية بكافة أشكالها الخاصة بالعيون.

وتتيح له فرصة ممارسة العديد من الأنشطة والممارسات الرياضية مثل ممارسة رياضة السباحة بشكل طبيعى أو أى رياضية مائية يهواها الشخص ولكن ينصح حين ذلك بإرتداء نظارات مائية واقية لتمنع سقوط العين الإصطناعية وعدم العثور عليها فى الماء.

وبعض الأشخاص يفضلون إرتداء رقعة توضع على العين عند ممارسة هذه الرياضات  للمحافظة على العدسة من الوقوع أو التعرض لأى مواقف تؤدى لذلك.

  • ما يحدث بعد إجراء عملية تركيب وتصنيع العين الإصطناعية :

بعد الإنتهاء من العملية الجراحية للعين ينقل المريض إلى جناح المرضى فى المستشفى، و يقوم فريق التمريض بتغطية عين المريض بضمادات مشدودة حتى تساهم فى تقليل الورم المصاحب للعملية، وفترة بقاء هذه الضمادة العين لا تتعدى يوم واحد ثم بإمكان المريض إزالتها.

وإذا شعر المريض بأى ألام فى عينه بعد إجراء العملية يمكن له إتخاذ المسكنات اللزمة التى وصفها له الطبيب المختص به،وهذا مايحدث فى اليوم الاول بعد الجراحة.

وفى اليوم الثانى للعملية يتيح للمريض أن يتخلص من الضمادة الموجودة على العين وسوف يلاحظ المريض وجود محجر العين بلون أحمر ولكن هذا غير مخيف ولكنه شئ طبيعى وعلى مر الأيام يتحول هذا اللون الأحمر ألى لون وردى ثم بالتدريج يزال هذا اللون نهائيا.

وقد يكون هناك بعض التورمات فى جفون العين ولكنه ينتهى أثره بمجرد الشفاء وهذا الشأن قد يكون ملاحظ فى الأيام الأولى من إجراء العملية ولكن كل هذه أثار مؤقته تنتهى بمرور الوقت.

ويمكن للشخص أن يرى القشرة الخارجية الشفافة التى تم لاصقها فى محجر العين من قبل ، ويمر الهواء من الداخل للخارج فى هذه القشرة والذى يتيح لها هذه الإمكانية وجود ثقب فى منتصف هذه القشرة ، كما يتيح للشخص خلعها ببساطة وقتما يشاء.

 

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+