الرئيسية / طب عام / علاج مرض الصدفية
الصدفية
الصدفية

علاج مرض الصدفية

علاج مرض الصدفية ، تُعد الصدفية من الأمراض المزمنة المنتشرة بنسبة كبيرة من الحالات والتي تسبب مصدر إزعاج للبعض ويرغبون في التخلص منها، وسنقوم في هذا المقال المقدم لكم من مركز صحتنا للعلاج في الأردن بشرح تفصيلي عن الصدفية وأسبابها وكيفية علاجها.

ماهي الصدفية:

الصدفية مرض مزمن من أمراض الجلد المزمنة والتي تبدأ في الظهور علي هيئة طفح جلدي أحمر اللون، وتعتبر مشكلة الصدفية من المشاكل الجلدية الصعب علاجها أو التخلص منها نهائياً، تظهر الصدفية علي هيئة بقع في أماكن مختلفة من الجلد ولكن تعتبر اليدين والقدمين والركبة والمرفق وفروة الرأس من أكثر المناطق المُعرضة لإنتشار الصدفية بهم، بالإضافة إلي إنتشارة في منطقة أسفل الظهر وذلك في بعض الحالات.

تظهر الصدفية بداية من عمر 15 إلي 35 سنة ولكنها من الأمراض الوارد حدوثها عند الرجال والنساء في أي وقت.

أنواع الصدفية حسب الاعراض :

  • مرض الصدفية الأحمرية: هو نوع يظهر بإحمرار الجلد السميك وتنتشر في مساحة كبيرة من الجسم.
  • مرض الصدفيه النقطيه: نوع من الصدفية يظهر علي هيئة بقع حمراء صغيرة أو بقع وردية تظهر علي الجلد.
  • مرض الصدفيه المعكوسه: يظهر علي هيئة إحمرار وتهيج في الجلد حيث تظهر تلك الاعراض وتتركز في منطقتي الإبطين والفخذ.
  • مرض الصدفية السمكية ‘الصدفية البثرية”: يظهر هذا النوع من الصدفية علي شكل قشور فضية اللون، ويعتبر هو النوع الأكثر إنتشاراً في أنواع الصدفية.
  • مرض صدفية المفاصل: هو نوع من أنواع الصدفية يصيب الاشخاص الذين يتراوح عمرهم ما بين 30 إلي 40 سنة.
  • مرض الصدفية الظفارية و التناسليه: هو النوع الذي يصيب الأعضاء التناسلية الخارجية.

اسباب الصدفية:

السبب الريسي وراء ظهور مرض الصدفية لم يتم التعرف علية حتي الان ولكن هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلي ظهور الصدفية أو زيادة إنتشارها، من تلك الأسباب مايلي:

  • إصابة خلايا الجلد بعدوي فطرية أو فيروسية أو بكتيرية.
  • المعاناة من جفاف وتشقق الجلد.
  • الحروق التي تصيب الجلد بصورة مباشرة.
  • شعور التوتر والقلق الدائم.
  • التعرض المباشر للأشعه الشمسية بنسبة عالية لوقت طويل أو بسبب عدم التعرض النهائي لأشعة الشمس.
  • المداومة علي شرب الكحوليات وإدمانها.
  • المعاناة من أمراض مناعية.
  • نقص المناعة المكتسبة والإصابة بمرض “الإيدز”.
  • زيادة وزن الجسم او الوصول إلي السمنة المُفرطة.
  • الإصابة بمرض السكر.
  • الدور الهام الذي يقوم به العامل الوراثي في نقل مرض الصدفية.

أعراض وعلامات الصدفية:

  • اعراض الصدفية:
    تغير لون الجلد وإحمراره.
  • إنتشار طفح جلدي.
  • انتشار بقع صغيرة حمراء علي هيئة بقع متقشرة وغالباً تظهر تلك البقع في حالة الاطفال.
  • إصابة الجبد بالجفاف والتقرح الذي قد يؤدي إلي النزف .
  • حدوث تغيير في سُمك الأظافر.
  • الشعور بألم في المفاصل  نتيجة عن التهاب المفاصل المرتبط بمرض الصدفية.
  • ظهور القشرة في الشعر وفي فروة الرأس وذلك في حالة إصابة فروة الرأس بمرض صدفية.
  • إرتفاع درجات حرارة الجسم.

تشخيص الصدفية:

يلجأ الطبيب لبعض الإجراءات ليتمكن من تشخيص مرض الصدفية، من بين تيك الإجراءات مايلي:

  • يقوم الطبيب الجلدي بفحص الأعراض.
  • القيام بعمل الأشعات ( X-ray ) .
  • تحليل خزعة من الجلد ومعرفة مكوناتها للتمكن من تشخيص المرض ونوع الصدفية.

علاج الصدفية

طرق علاج الصدفية:

علاج مرض الصدفية يعمل علي تقليل الحدة من الأعراض وتقليل الإنتشار في مساحة أكبر من الجلد، كما يقوم بمنع الإلتهابات الجلدية أو التقشفات التي تنتج نتيجة جفاف الجلد، لذلك يتم اللجوء في الغالب إلي إستعمال الأدوية الموضعية علي البقع الحمراء التي تظهر علي الجلد، وتتعدد أساليب أساليب العلاج الصدفي ومنها مايلي:

  • استخدام الكريمات المرطبة والمراهم التي تحمي الجلد من التشقف والإلتهاب.
  • الادوية المضادة للإلتهابات وأدوية المناعي التي تقي مناعة الجسم وتقويها.
  • وضع الكريمات والمرطبات التي تحتوي علي مادة “الأنثرالين” علي المناطق المصابة بالصدفية لتقليل إنتشارها.
  • إستخدام الكريمات التي تساعد علي إزالة القشور من سطح الجلد، من امثلتها “حمض الساليسيلك”
  • الأدوية التي تحتوي عيل فيتامين”أ” وفيتامين”د”
  • العلاج عن طريق التعرض لبعض الأشعاعات مثل الأشعة فوق البنفسجية ويسمي “المعالجة الضوئية”.

طرق التأقلم مع الصدفية:

يجب اتباع بعض التعليمات والإجراءات الوقائية للحد من إنتشار مرض الصدفية والتأقلم معة دون المعاناة منه، من بين تلك التعليمات مايلي:

  • المداومة علي الإستحمام يومياً مما يساعد علي الحد من إنتشار أعراض الصدفية مع الحد من عدم ملامسة المنظقة المصابة بالصدفية بعنف.
  • القيام بخلط كوب من الشوفان داخل حوض من الماء الدافي والإحتمام به “حمامات الشوفان” وذلك من أجل تقليل حدة أعراض مرض الصدفية
  • المحافظة علي نظافة البشرة والإعتناء بترطيبها بإستمرار، مع الحذر من تجنب المثيرات الصدفية التي تساعد علي ظهور المرض.
  • ضرورة التعرض لأشعة الشمس بالقدر الكافي مع الحرص علي عدم التعرض المباشر الذي يسبب الحروق الشمسية، فهي من النصائح الهامة التي تساعد علي التعايش مع مرض الصدفية.
  • الراحة وإرتخاء الأعصاب والبعد عن التوتر.
  • الحرص علي تناول الأطعمة الغنية بفيتامين “د” وفيتامين “أ”.
  • المحافظة علي تناول طعام صحي وسليم ومتوازن يفيد الجسم.
  • الإنتظام علي ممارسة التمارين الرياضية.

مضاعفات الصدفية:

  • يوجد بعض المضاعفات الوارد حدوثها نتيجة الإصابة بمرض الصدفية:
  • الإصابة بسرطانات جلدية.
  • الإصابة بتشوهات جلدية.
  • حدوث تشقق للجلد وربما يصل الحال إلي حدوث نزف في الجلد.
  • يؤثر على حياة الفرد إجتماعياً نظراً لشكل الجلد المصاب بهذا المرض الذي يثير غضب البعض.

يُعد مرض الصدفية من المشاكل التي يصعب التخلص منها والتي لا يمكن التعافي منها كلياً، ولكنه من الممكن فقط منع الأعراض أن تزداد سوءاََ.

شاهد أيضاً

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن ، تعتبر الخلايا الجذعية من أحدث ما توصل له الطب ومازالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+