الرئيسية / طب عام / منظار الركبة

منظار الركبة

منظار الركبة ، يُعد منظار الركبة من التقنيات المستخدمة لجراحات الركبة حيث يعتبر الوسيلة الأفضل لتشخيص العديد من أمراض وإصابات الركبة لقدرته علي رؤية جميع اجزاء المحتويات الداخلية لمفصل الركبة بوضوح، بالإضافة لقدرة المنظار الخاصة علي معرفة مدي قوة وتماسك الغضاريف والأربطة، انتشر استخدام المنظار بصورة كبيرة جداً في السنوات الأخيرة نظراً لمميزاته التي تجعله الاختيار الأفضل بين التقنيات الأخري حيث يتم استخدامه كخطوة أساسية أولي قبل الجراحة لتأكد من سلامة مفاصل الركبة قبل استخدامه في الجراحة ذلك لأن تقنيات المنظار ظلت في تطور ولم تعد تقتصر علي التشخيص فقط مثل الحال في “الرنين المغناطيسي” بل أصبحت تدخل في “الإجراءات الجراحية”، وسنقوم بشرح منظار الركبة ومميزاته وأهدافه وخطوات العملية وذلك في المقال المقدم لكم من مركز صحتنا للعلاج في الأردن.

أهداف عملية منظار الركبة :

في الغالب يتم اللجوء لعملية منظار الركبة لمعالجة التآكل في الغضروف المفصلي الذي ينتج من التهاب المفاصل المزمن، ويعتبر مرض الفصال العظمي “Osteoarthritis” من أهم اسباب تآكل الغضروف المفصلي .

يؤدي التقدم في السن إلي انتشار الإصابة بمرض الفصال العظمي الناتج عن حدوث ضيق في تجويف المفصل السليم فيتعرض العظم لتجويف المفصل، يؤدي هذا المرض إلي العديد من الآلام إذا انتشر وزادت مدة الاصابة به دون محاولة علاجها، فقد يتسبب في تصلب المفصل وتقليل قدرته علي الحركة بالتالي يحدث خلل في حركة الرجل أثناء المشي.

يتم التوجه للعمليات الجراحية في حالة عدم التحسن مع الأساليب العلاجية البسيطة مثل العلاج الطبيعي والأدوية المضادة للالتهابات، وعندما يتسبب المرض في تقليل ممارسة النشاطات اليومية بصورتها الطبيعية المعتادة.

يساعد المنظار في العديد من من جراحات الركبة والمفاصل، منها مايلي:

  • يتمكن من استئصال الغضاريف الهلالية التالفة المقطوعة، وا يتم خياطتها وعلاج الغضروف المصاب.
  • إعادة بناء الأربطة الصليبية
  • يعيد بناء الأربطة الصليبية.
  • يعالج خشونة الركبة ومشاكلها.
  • يعمل علي تثبيت الكسور الغضروفية.
  • يقوم باستئصال “الغشاء السينوفي” الذي يبطن المفصل إذا كان في حالة متضخمة، مثل حالات الاصابة بالروماتويد.
  • يمكنه أخذ عينات من الركبة، حيث تساعد تلك العينات علي تشخيص اسباب ألم الركبة.

التحضير لعملية منظار الركبة :

في البداية قبل البدء في عملية منظار الركبة يجب القيام بعمل فحص دم للمرضي حسب حالته وعمره ومعرفة إذا كان يعاني من أمراض أخري خاصة في حالة المتقدمين في السن، ومن بين تلك الفحوصات فحص العد الدموي الشامل “الصبغة الدموية”، واختبار الدم، واختبار التجلط.

بالإضافة لضرورة القيام بعمل أشعة للمفصل وعلي حسب كل حالة يتم اختيار نوع الأشعة التي تتنوع بن الأشعة السينية، والأشعة المقطعية “CT” ، واشعة الرنين المغناطيسي للركبة “MRI”، من أجل الإلمام بأبعاد المشكلة والتمكن من حلها وعلاجها بدقة.

عملية منظار الركبة :

يتوجب علي المريض الصيام قبل العملية بحوالي ثمان ساعات، وتتم العملية تحت تأثير المخدر سواء تخدير كلي عام، أو تخدير ناحي، أو تخدير موضعي ويتم تحديد ذلك علي حسب كل حالة.

يتم في البداية تطهير المنطقة التي سيتم علاجها جيداً لمنع حدوث أي عدوي أو بكتيريا، يتم البدء في العملية من خلال عمل شقين صغيرين في المنطقة الأمامية للركبة لا يتعدي طول كل منهم نصف سنتيمتر، يتم من خلال أحدهم إدخال المنظار الموصول بكاميرا صغيرة حيث يساعد علي رؤية مفصل الركبة بصورة واضحة ، وللتمكن من مشاهدة المفصل بصورة أوضح يتم ملء المفصل بمحلول طبي معقم أثناء العملية، ومن خلال الفتحة الأخري يتم إدخال آلات جراحية رفيعة خاصة تساعد الجراح علي الوصول إلي التجويف المفصلي وإتمام العملية المطلوبة.

مثل الحال في عمليات استئصال الأنسجة الغضروفية والعظمية الزائدة التي تسبب ضرر للمفصل مثلما يحدث في حالات “التهاب الغضروف التنكسي”.

يستطيع الجهاز القيام بقص وربط وتخييط الأنسجة، كما يتمكن من وصل أجزاء الأربطة مع بعضها من جديد في حالة تمزقها، بالإضافة إلي قدرته علي تحريك عظام المفصل في حالات إصابة المفصل بخلع.

بعد الانتهاء من الإجراء المطلوب يتم تخييط تلك الشقوق الصغيرة ووضع ضمادة مرنة علي المفصل لحمايته ويتم نزعها بعد إتمام التعافي.

العلاج بعد عملية منظار الركبة :

يتم التخلص من الغرز بعد عملية منظار الركبة بحوالي أسبوع، وتختلف مدة تعافي المريض من العملية حسب كل حالة ونوعية الإصابة.

في حالة الحاجة إلي أخذ المسكنات والأدوية والمضادات الحيوية فتتم عن طريق الحقن وذلك لمنع حدوث أي عدوي.

بعد إتمام عملية منظار الركبة والتعافي منها يشعر المريض بتحسن واضح جداً في الحركة والأداء البدني.

يفضل البدء في الحركة والتنقل وتحريك الرجل بعد وقت قصير من العملية من أجل الحصول علي نتائج أفضل من الحذر من الحركات الحادة  التي تضر العملية أو الإنحناء المفاجئ أو دوران المفصل.

تكلفة عملية منظار الركبة :

يقوم منظار الركبة بالعديد من الإجراءات في مفصل الركبة مما يؤدي إلي تباين أسعار كل إجراء منهم وذلك حسب الحالة وشدتها، بعض هذة الجراحات يستلزم مستهلكات طبية “مثل الخيوط المستخدمة في خياطة الغضروف الهلالي” أو “المسامير التي تقوم بتثبيت الأربطة الصليبية” فتلك المستلزمات يتم إضافة تكاليفها إلي تكاليف العملي، والبعض الأخر من العمليات لا يتطلب مستلزمات مثل “الاستئصال الجزئي للغضروف الهلالي”.

عملية منظار الركبة من العمليات ذات التكلفة المتوسطة ولكنها تتفاوت أيضاً من بلد لأخري ومن طبيب لأخر ومن مركز علاجي لأخر أو من مستشفي لأخري.

يتم تحديد تكلفة العملية بناءً علي الأشعة وتحديد نوع العملية المناسبة لكل حالة.

وتتوفر تقنية منظار الركبة  في “مركز صحتنا للعلاج في الأردن” وذلك مع توفر جميع التقنيات الأخري التي يمكن الإستفادة منها في جميع التخصصات الطبية التجميلية والعلاجية والمُجربة من قبل العديد من المرضي الذين حصلوا علي نتائجهم المرغوبة دون حدوث أي آثار أو أعراض جانبية وأكدوا مدي جودة وكفاءة الخدمات بمركز صحتنا للعلاج في الأردن، ويمكن الإستفسار حول ما تريد من خلال رقم 00962788557584.

شاهد أيضاً

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن ، تعتبر الخلايا الجذعية من أحدث ما توصل له الطب ومازالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+