الرئيسية / أخبار عمليات التجميل / 900 مليون ينفقها السعوديين علي عمليات التجميل

900 مليون ينفقها السعوديين علي عمليات التجميل

كشفت مصادر مطلعة لـ”مكة” أن الإجراءات التجميلية وعمليات التجميل بلغت تكلفتها مايقرب من 850 مليون ريال سنوياً، مما أهلها أن تتصدر المرتبة الثانية عربياً بعد مصر، كما أكد خبير التجميل السعودي الدكتور جمال الجمعة أن السعودية تراجعت في الترتيب بين الدول المنفقة علي عمليات التجميل عالمياً إلي المرتبة 28، وذلك حسب الاحصائيات الواردة من الجمعية العالمية لجراحة التجميل.

أوضح الدكتور “جمعة” لصحيفة “مكة” أن إحصائيات الجمعية العالمية لجراحة التجميل اثبتت تراجع السعودية في الإنفاق علي عمليات التجميل الجراحية وغير الجراحية إلي المرتبة 28 عالمياً وذلك نزولاً من المرتبة 22 قبل ثلاثة أعوام فقط.

كما أشارت إحصاءات وزارة الصحة أن عدد جراحي التجميل بلغ حوالي 316 جراحا سعودياً، وتم إجراء ما يقرب من 144 ألف عملية تجميل في جميع أنحاء السعودية وذلك في الفترة من 1429 حتى 1433هـ، تم إجراء 41% من تلك العمليات في مستشفيات القطاع الخاص بما يقارب 158 عملية.

كما أشار أن إحصائيات وزارة الصحة أعلنت الزيادة الملحوظة في عمليات التجميل بنسبة بلغت 7% مقارنة بعام 2012، موضحاً أن عمليات التجميل التي تتم تحت تأثير تخدير كلي تبلغ تكلفتها حوالي 225 مليون ريال، بينما تصل تكلفة العمليات التي تتم بتخدير موضعي 100 مليون ريال سنويا.

بالإضافة إلي أن اجراءات البوتوكس وحقن التعبئه وتقنية الليزر تبلغ تكلفتها الاجمالية اكثر من نصف مليار ريال، أما العمليات الجراحية تصل تكلفة متوسط العملية الواحدة إلى 15 ألف ريال مثل تكبير الثدي، وتجميل الأنف، وشفط الدهون، وتتمثل تلك التكلفة سعر العملية فقط دون حساب تكلفة التخدير والاقامة بالمستشفى والادوات المستخدمة.

كما اكد أن التأمين الصحي لا يولي رعايته الا لعمليات التجميل التي يحتاجها مرضي الحوادث، حيث تم ملاحظة اجراء العديد من عمليات التجميل غير الترميمية داخل المستشفيات الحكومية، مما أدي إلي قلة نسبة سفر السعوديات للخارج لإجراء الجراحات التجميلية بالإضافة لزيادة عدد جراحي التجميل في السعودية.

كما أكدت الدكتورة صباح مشرف رئيسة الجمعية السعودية لطب وجراحة التجميل ضرورة تحري الدقة في اختيار الطبيب المناسب ذو مهارة وخبرة عالية، وذلك في حالة اتخاذ القرار بإجراء العملية بالخارج.

وأوضحت الدكتورة صباح أنه من الصعب تحديد التكلفة الدقيقة للعمليات التجميلية التي يتم إجراؤها في السعودية سنوياً، نظراً للتفاوت في اسعار المستشفيات والاطباء والتقنيات المستخدمة، حيث أن أغلب الجراحات التجميلية مثل شد الوجه وشفط الدهون وتكبير وتصغير حجم الثدي لا تقل تكلفتها عن 20 ألف ريال للعملية الواحدة، في حين أن هذا التكلفة قد تزيد في بعض المستشفيات، وذلك حسب حالة المريض.

كما أكدت علي أن عمليات التجميل التي تتم في السعودية أقل بنسبة كبيرة من تلك التي تتم في دول أوروبا وأمريكا وبعض الدول الآسيوية، وأن عمليات التجميل حين يتم إجراؤها بدون سبب وبكثرة قد تؤدي غلي تشوه، لأن الغرض وراء عمليات التجميل هو إعطاء الشخص منظر جمالي طبيعي دون لفت الانتباه انه خضع لأي عملية.

واشارت إلي ضرورة عدم الانسياق بدون وعي وراء الدعاية والاعلانات الترويجية، تجنباً للتعرض لأي أخطاء أو أضرار.

شاهد أيضاً

مشكلة تضخم الثدي عند الرجال

مشكلة تضخم الثدي عند الرجال المعروفة باسم “GYNECOMASTIA”، من أكثر المشاكل التي تواجه الرجال نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+