الرئيسية / عمليات التجميل / جراحة استئصال الثدي

جراحة استئصال الثدي

تعريف جراحة استئصال الثدي :

عملية جراحية يتم فيها استئصال أحد الثديين أو كلاهما معاً، كما يتم في بعض الحالات إزالة الأنسجة المحيطة بمنطقة الثدي وتزداد نسبة القيام بهذه العمليات في السيدات عن الرجال، ويرجع ذلك للعديد من الأسباب منها :

1- الإصابة بسرطان الثدي.

2- الوقاية من الإصابة بسرطان الثدي.

أنواع جراحة استئصال الثدي :

1- الإستئصال الجذري للثدي.

2- الإستئصال الجذري المعدل للثدي.

3- الإستئصال الكامل البسيط للثدي.

4- الإستئصال الجزئي للثدي.

5- استئصال نسيج الثدي تحت الجلد.

العوامل المؤثرة في جراحة استئصال الثدي :

1- حجم الثدي المصاب.

2- عدد الأورام الموجودة في الثدي المصاب.

3- طبيعة السرطان الحيوية العدوانية.

4- نسبة توافر العلاج الإشعاعي.

5- إدراك المريض بعودة السرطان بعد العملية بنسبة عالية.

جراحة استئصال الثدي :

يعمل الطبيب على الحفاظ على أكبر قدر من الجلد في منطقة الثدي والحلمة للوصول إلى أقرب شكل مناسب وطبيعي، حيث يتم عمل عمليات ترميم بعد عملية الإستئصال لإستعادة شكل الثدي، كما يمكن إجراء عمليات تجميلية.

أولاً : الإستئصال الجذري للثدي :

يتم في هذا النوع من عمليات استئصال الثدي إزالة الثدي بشكل كامل مع التخلص من العقد الليمفاوية في كلاً من منطقة الثدي ومنطقة تحت الإبط مع إزالة عضلة الصدر التي تكون تحت نسيج الثدي، تتم هذه العملية في حالات انتشار السرطان في عضلة الصدر.

ثانياً : الإستئصال الجذري المعدل للثدي :

تتم في هذا النوع من العمليات استئصال نسيج الثدي كاملاً بالإضافة إلى العقد الليمفاوية للثدي والعقد الليمفاوية للإبطين، ولكن لا يتم إزالة عضلة الصدر، حيث يقوم المعمل المختص بفحص العقد اللميفاوية للعثور على الخلايا السرطانية وتحديد طريقة العلاج بعد العملية.

ثالثاً : الإستئصال الكامل البسيط للثدي :

تعمل هذه العملية على استئصال نسيج الثدي بشكل كامل بالإضافة إلى العقد الليمفاوية فيه، ولكن لا يتم إزالة العقد الليمفاوية الموجودة تحت الإبطين أو عضلة الصدر، ويستخدم هذا النوع من عمليات استئصال الثدي كإجراء وقائي من الإصابة بسرطان الثدي.

رابعاً : الإستئصال الجزئي للثدي :

هذه العملية يتم فيها استئصال الورم السرطاني فقط من أنسجة الثدي، بالإضافة إلى بعض الأنسجة المحيطة بمنطقة الثدي للحصول على أفضل نتيجة من التخلص من الخلايا السرطانية بشكل كلي.

خامساً : استئصال نسيج الثدي تحت الجلد :

يتم استئصال نسيج الثدي بأكمله في هذا النوع من عمليات استئصال الثدي، حيث يتم عمل فتحة تحت الجلد لعدم إصابة نسيج حلمة الثدي أو الهالة الملونة المحيطة به يأي ضرر.

الإجراءات المتخذة بعد جراحة استئصال الثدي :

1- تستخدم أنابيب بلاستيكية في تصريف الدماء والإفرازات التي قد تمنع إلتئام الجرح، حيث يمكن إزالتها بعد العملية ببضعة أيام.

2- يفضل بقاء المريض في المستشفى لعدة أيام حتى يتم الإطمئنان لحالة الجرح وتحديد الخطة العلاجية بعد العملية للتخلص من الخلايا السرطانية بأفضل شكل.

3- استخدام المسكنات وتعليمات الإهتمام والعناية بمنطقة الجرح ونوع الطعام وكيفية الحركة التي يتم وصفها من الطبيب.

4- ينصح بممارسة تمارين الذراعين لإستعادة الحركة الطبيعية الكاملة وتقوية عضلة الكتف بعد التخلص من الغرز وإلتئام الجرح.

5- تحديد خطة العلاج المناسبة بعد العملية حسب الورم ونسبة استجابته للعلاج، حيث تشمل العلاج الكيميائي أو العلاج الهرموني أو العلاج بالأشعة أو جميعها.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+