الرئيسية / طب عام / تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

تكنولوجيا زراعة الخلايا

تكنولوجيا زراعة الخلايا ، يعتبر العلاج بالخلايا الجذعية من أحدث العلاجات فى المجال الطبى ويمكن اعتباره ثورة فى عالم الطب فى حال نجاح التجارب والابحاث التى تجرى على تلك التقنية. يقدم مركز صحتنا للعلاج فى الاردن هذا المقال لتوضيح تكنولوجيا زراعة الخلايا الجذعية وبالأخص للأمراض السرطانية.

تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

تكنولوجيا زراعة الخلايا

عملية زراعة الخلايا يتم فيها زراعة نقى العظام الذاتى أو ما يسمى بنخاع العظام، وتؤخذ تلك الخلايا الجذعية الذاتية من المريض. صحتنا للعلاج في الاردن

يتم تجميد الخلايا وتخزينها وبعد أن يتم المريض العلاج الكيميائى بجرعات كبيرة يتم زراعة تلك الخلايا مرة أخرى.

أما الزراعة الخيفية والتى تسمى Allogeneic transplantation فيتم فيها أخذ الخلايا التى يتم زراعتها من متبرع، فعند زراعة الخلايا الجذعية الذاتية لا يؤثر جهاز مناعة المريض أو الشخص المتبرع على عملية الزراعة.

تساعد الخلايا الجذعية مرضى السرطان فى زيادة احتمالات الشفاء من السرطان بشكل أسرع وذلك لأنها تمكن من اعطاء المريض جرعات عالية من العلاج الكيميائى ومضاعفة العلاج مما يساعد فى الاستجابة للعلاج أكثر بتقريباً من 5 إلى 10 مرات أسرع.

للاستفسار والتواصل معنا فى مركز صحتنا للعلاج فى الأردن 

أتصل بنا الان وأحصل على إستشارة مجانية 

tel:+962788557584 

تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

يساعد ذلك فى زيادة نسب الشفاء من السرطان وتغيب الاعراض وتختفى وتسمى تلك المرحلة باسم الهَدأة remission. وبالتالى تمكن زراعة الخلايا الجذعية من زيادة الجرعات حتى لو تسبب العلاج الكيميائى ببعض الضرر على الخلايا الجذعية stem cells السليمة التى بجسم المريض، ويمكن تجاوز تلك العقبة عن طريق إعادة زرع الخلايا الذاتية للمريض مرة أخرى.

مميزات زراعة الخلايا الجذعية

تعتبر عملية زراعة الخلايا الجذعية الذاتية هى الأكثر شيوعاً من الزراعة الخيفية لما تمتاز به ببعض الايجابيات منها ما يلى:

  • يمكن من خلال الزراعة الذاتية توفير متبرع ذاتى لكل مريض على خلاف الزراعة الخيفية والتى يتوافر فيها لنسبة تتراوح من 20% إلى 30% من المرضى متبرع من نفس العائلة يكون متناسب مع المريض.
  • مخاطرها أقل بشكل كبير حيث لا يوجد مخاطر لرفض الجسم لعملية الزراعة.
  • تجنب إصابة المريض بمرض الطعم حيال الثوي (Graft – versus – host disease).
  • فترة التعافى لجهاز الأعصاب بعد عملية زراعة الخلايا الذاتية أسرع من الزرع الخيفى.
تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا
  • انخفاض فرص الاصابة بالامراض والفيروسات وبالأخص العدوى الفيروسية مثل عدوى الفيروس المضخم للخلايا والذى يطلق عليها اسم Cytomegaloviru.
  • امكانية اجراء عملية الزرع الذاتى لأى سن.
  • انخفاض معدلات نسب الوفاة بعد عمليات زرع الخلايا الجذعية الذاتية.

أجريت عملية زراعة الخلايا الجذعية الذاتية لبعض المرضى المصابون ببعض الأمراض مثل:

  • الليمفومة اللاهودجكينية Non – Hodgkin lymphoma.
  • الورم النقي Myeloma.
  • لليمفومة الهودجكينية Hodgkin lymphoma.

فى بعض الحالات تجرى عمليات الزراعة الخيفية أكثر من عمليات الزراعة الذاتية فىحالات الأورام الصلبة يتم ملاحظة انخفاض نسب عمليات الزراعة الذاتية وباللأخص فى أورام الثدى السرطانية مثل المرضى الذين يعانون من إبيضاض الدم الحاد والمزمن Acute / Chronic Leukemia والمرضى فى المرحلة الألولى من الهدأة الأولى للمرض first remission.

فى حالات الزراعة الذاتية قد يكون مصدر الطعم الذاتى من نقى العظاك كما ذكرنا bone marrow، الدم المحيطي Peripheral blood،وفى بعض الحالات يتم أخذ الطعم من دم الحبل السرى للمواليد Umbilical cord blood. صحتنا للعلاج في الاردن

زراعة الخلايا الجذعية

فى البداية تم اجراء عمليات الزرع عن طريق الخلايا الجذعية من نخاع العظم، ولكن تقبل الجسم تلك الخلايا بشكل بطئ. وبعد استخدام عوامل النمو التى تكون المكونة للدم،مثل G-CSF لوحظ تحسن فى عملية الزراعة الذاتية وتقبُل جسم المريض العملية.

للاستفسار والتواصل معنا فى مركز صحتنا للعلاج فى الأردن 

أتصل بنا الان وأحصل على إستشارة مجانية 

tel:+962788557584 

تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

عند اجراء عملية زراعة الخلايا الجذعية الذاتية يتم تسريب تقريباً 108×5-3 خلية أحادية النواة mononuclear cells لكل كيلو غرام أو 106×5-3. والتالى توجد علاقة بين عدد الخلايا الجذعية التي يتم تسريبها وبين مدى سرعة تقبل المريض لهان ولكن فى بعض الحالات قد يتقبل الجسم الخلايا عند تسريب أقل عدد أقل بكثير من الخلايا الجذعية.

يوجد أكثر من نوع فى العلاجات الكيميائية وتختلف على حسب نوع الورم، وقد يتضمن العلاج الإشعاعى الشامل للمريض أو لا.فى العادة يكون العلاج عبارة عن مجموعة من مركبة من أنواع مختلفة من العلاجات الكيميائيةالتى لها تأثير تراكمى Synergistic.

يعتبر العلاج الكيميائى هو الأكثر انتشاراً فى عمليات زرع الخلايا الجذعية الذاتية فى حالات الليمفوما وعلاج الورم النقوي المتعدد (Multiple myeloma) حيث يكون العلاج من خلال استخدام الميلفالان (Melphalan).

فى بعض الحالات قد يفضل عملية الزراعة الخيفية عن الزراعة الذاتية فى حالة كانت الخلايا التى يتم زراعتها من متبرع وذلك لأنه قد يحدث تلوث للطعم بخلايا سرطانية وبالأخص فى حالات إبيضاض الدم المختلفة مرض اللوكيميا وفى حالات الأورام الليمفاوية والأورام الصلبة، ويمكن التغلب على تلك النقطة من خلال تنقية الطعم من خلايا الورم عن طريق استخدام الأجسام المضادة وحيدة النسيلة والتى يطلق عليها اسم monoclonal antibodies.

تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

عدم وجود رد فعل للطعم المضاد للورم Graft-versus-tumor GVT، ويكون رد الفعل فى مهاجمة خلايا جهاز المناعة التى توجد فى الطعم وبالأخص فى الخلايا التائية السامة للخلايا (Cytotoxic T cell) والخلايا الفاتكة الطبيعية (Natural Killer Cells)) لبقايا المرض الضئيلة (Minimal Residual Disease-MRD) التي تظل بعد الانتهاء من العلاج الكيميائى الذى يتم اعطائه للمريض بجرعات كبيرة لتجهيز المريض لعملية الزرع.

يوجد العديد من المحاولات للتغلب على تلك القصور من خلال إعطاء المريض سيتوكينات (Cytokines) من نوع إنترلوكين -2(Interleukin-2)أو إنترفيرون (Interferon) وغيرهم من الحلول الأخرى مثل إعطاء الأجسام المضادة وحيدة النسيلة واعطاء المريض الخلايا الليمفاوية وخلايا أخرى خاصة بجهاز المناعة حتى تصبح مضادة للورم بعد عملية الزرع الذاتى.

للاستفسار والتواصل معنا فى مركز صحتنا للعلاج فى الأردن 

أتصل بنا الان وأحصل على إستشارة مجانية 

tel:+962788557584 

تكنولوجيا زراعة الخلايا
تكنولوجيا زراعة الخلايا

تجرى محاولات من العلماء لايجاد طرق تساعد فى تحفيز هجوم مناعي ضد خلايا الورم بعد الانتهاء من عملية الزرع الذاتى ويكون مشابه لرد فعل الطعم ضد الورم الذي يحدث عند اجراء الزرع الخيفي.

شاهد أيضاً

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن ، تعتبر الخلايا الجذعية من أحدث ما توصل له الطب ومازالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+