الرئيسية / عمليات التجميل / الشفة الأرنبية وعلاجها
الشفة الأرنبية وعلاجها
الشفة الأرنبية وعلاجها

الشفة الأرنبية وعلاجها

الشفة الأرنبية وعلاجها، يولد العديد من الأطفال بوجود تشوه فى منطقة الشفة أو الحنك يطلق عليها الشفة الأرنبية. يصيب الوالدين القلق ويذعرن خوفاً على أبنائهم وخشية لحدوث أى مضاعفات أو مشاكل صحية أخرى.

لا داعى للقلق فقد وجد الطب العلاج لتلك المشكلة وتعديل شكل الشفة والحنك لدى الأطفال ويصبح شكلهم طبيعى مثل باقى الأطفال من دون أى مشاكل أو تشوهات خلقية.

يقدم مركز صحتنا فى هذا المقال الشفة الأرنبية وعلاجها عن طريق العملية الجراحية وتوفير أطباء على مستوى عالى من الكفاءة والخبرة وباستخدام أحدث الأجهزة والتقنيات، يمكنكم التواصل مع  مركز صحتنا للعلاج بالأردن عن طريق إرسال رسالة على الواتس أب على رقم 00962788557584.

الشفة الأرنبية

الشفة الأرنبية هى عبارة عن تشوه فى الشفة العليا أو فى سقف الحنك أو فى الأثنين معاً  لدى الأطفال، تحدث فى بداية الحمل أثناء تكون الجنين فى رحم الأم ويمكن للطبيب المتابع لحمل الأم إكتشافها عن طريق الفحوصات المختلفة التى تجرى للأم فى فترة الحمل.

فى الشهور الثلاثة الأولى من الحمل تتكون أجزاء الشفة العليا والحنك بشكل منفصل وبعد ذلك تبدأ فى الإلتحام حتى يتكون سقف الفم والشفة العليا، فى بعض الحالات يحدث خلل وراثى فى الجينات المسئولة عن عملية الإلتحام أو خلل ناتج عن عوامل بيئية، مما يسبب مشكلة الشفة الأرنبية.

يحدث شق الشفة الأرنبية فى أغلب الحالات فى الشفة العليا أما شق الحنك فيحدث فى سقف الحلق داخل الفم فى الفك العلوى. تعتبر نسبة إصابة الأطفال الذكور المواليد بالشفة الأرنبية ضعف الإناث، أما فى حالة الإصابة بتشوة الحنك تكون نسبة إصابة الإناث ضعف الذكور. تشير الإحصاءات إلى أن حالة من كل 700 مولود سنوياً يولد بوجود تشوه في الشفة أو الحنك.

أنواع الشفة الأرنبية

1. الشفة الأرنبية أحادية الجانب: يعانى فيها الطفل من وجود شق واحد في الشفة، وإما أن يكون هذا الشق ممتد إلى الأنف أو غير ممتد.

2. الشفة الأرنبية ثنائية الجانب: وفى هذا النوع يوجد شقين على جانبي الشفة، ويكون أيضاً هذا النوع إما ممتد للأنف أو غير ممتد.

أسباب الشفة الأرنبية

لم يحدد سبب واضح حتى الآن لإصابة المواليد بتلك المشكلة ولكن يرجح العلماء أن تلك المشكلة تحدث بسبب العامل الوراثى والعوامل البيئية بشكل كبير، حيث تزيد نسبة الإصابة بالشفة الأرنبية يى الأطفال فى حالة كان أحد الاقارب يعانى من تلك المشكلة من قبل.

ويوجد بعض الأسباب المساعدة التى تؤدى إلى إصابة المولود بالشفة الأرنبية فى حالة تناول الأم لبعض الأشياء فى فترة الحمل ومنها:

  • أدوية الصرع أو الصداع النصفي .
  • بعض أدوية السرطان و العلاج الكيماوي .
  • التدخين .
  • الكحوليات .
  • نقص حمض الفوليك أثناء الحمل .
  • الإصابة بعدوى فيروسية أو مواد كيميائية أثناء الحمل.

تشخيص الشفة الأرنبية

يمكن للطبيب أن يكتشف إصابة الجنين بالشفة الأرنبية أثناء فترة الحمل من خلال إجراء فحص بالموجات الفوق صوتية، وعند الولادة يتم الكشف على المولود فحص شامل لتحديد التشوه والتأكد من عدم وجود أي تشوهات أخرى مصاحبه له.

المضاعفات الشفة الأرنبية

1- التغذية:

يعانى الطفل المصاب بالشفة الأرنبية من مشاكل أثناء تناول الطعام لصعوبة مرور الطعام والسوائل مباشرة إلى المعدة ومن الممكن أن تتسرب إلى الأنف، ولكن تتوافر أدوات للرضاعة والطعام مخصصة لمساعدة هؤلاء الأطفال على تناول الغذاء والرضاعة مثل زجاجات لها تصميم خاص للرضاعة يناسب الأطفال حتى يتم التدخل الجراحى.

2- إلتهابات الأذن و فقدان السمع:

يكون الأطفال المصابون بالشفة الأرنبية اكثر عرضة لمرور السوائل إلى الأذن الوسطي، مما يسبب عدوى قد تؤدى إلى مشاكل كبيرة مثل فقد السمع فى حالة لم يتم علاجها.

للوقاية من تلك المضاعفات، عن طريق وضع أنبوب يقوم بسحب السوائل من الأذن عن طريق عملية جراحية، يقوم الطبيب بوضع أنبوب تهوية صناعية داخل طبلة الأذن وتسقط من تلقاء نفسها فى خلال فترة من 6 إلى 9 شهور، لذلك يجب إجراء فحص دورى باستمرار لهؤلاء الأطفال.

3- التخاطب:

يعاني بعض الأطفال المصابون بالشفة الأرنبية من صعوبة التحدث وعدم القدرة على فهم ما يريدون قوله، تساعد العملية الجراحية فى التخلص من تلك المشاكل وفى بعض الحالات قد يحتاج الطفل إلى أخصائي تخاطب للمعالجة.

4- مشاكل الأسنان:

يتعرض هؤلاء الأطفال بشكل أكبر للتسوس، وقد تحتاج تشوهات الفكين إلى التدخل الجراحى.

علاج الشفة الارنبية

أفضل حل لعلاج الشفة الأرنبية هو العملية الجراحية، حيث أن الطفل قد يحتاج إلى عملية واحدة أو أكثر طبقاً على حسب الحالة لذلك يحتاج علاج الشفة الارنبية إلى الصبر والمجهود من الوالدين، ودعم الطفل نفسياً وذلك لانها قد تستغرق سنوات للوصول إلى النتيجة النهائية المطلوبة.

تتم العمليات الجراحية على عدة مراحل حيث تتم بعض العمليات فى مرحلة مبكرة من عمر الطفل وبعض العمليات الأخرى تتم فى مرحلة متقدمة.

أنواع و مراحل التدخل الجراحي

جراحة علاج الشفة الأرنبية :

تجرى تلك العملية للطفل عند عمر ثلاث أشهر وهى أول عملية جراحية تجرى للطفل يكون الهدف من العملية هو إعادة بناء الشكل الطبيعي للشفة وأيضاً توصيل عضلات الشفة المشقوقة ببعضها البعض، تختلف العملية على حسب الحالة وإذا ما كانت الحالة شق أحادى أو شق ثنائى.

فى حالة الشق الأحادى يكون الهدف هو تعديل اللثة، وفى حالة الشق الثنائى يكون الهدف هو النمو الطبيعي للفك، ويجب أن يتم متابعة الطفل مع طبيب الأسنان لملاحظة نمو الأسنان وبالأخص في منطقة الشق. للمزيد من الاستفسار يمكنكم التواصل مع  مركز صحتنا للعلاج بالأردن عن طريق إرسال رسالة على الواتس أب على رقم 00962788557584.

جراحة علاج سقف الحلق :

تجرى تلك العملية من عمر ستة أشهر إلى سنة من عمر المولود، تساعد تلك العملية على تقليل تسرب السوائل إلى الأذن الوسطى وتعطى فرصة أكبر لنمو عظام الأسنان وعظام الوجه بشكل سليم، يتم فى تلك العملية توصيل طرفي فتحة الشق في أعلى سقف الفم ببعضهما ويتم ذلك عن طريق توصيل العضلات الموجودة بها.

أما في حالة الأثنين معاً، أى أن الطفل يعانى من الشفة الأرنبية مع إنشقاق سقف الحلق، ينتج عن ذلك وجود فتحة تمر بين الفم و الأنف، وتجرى تلك العملية بعد نمو اللثة فى عمر من ثلاث سنوات إلى عشرة سنوات.

يوجد جراحات أخري تساعد فى تصحيح مشاكل التخاطب وتساعد الطفل على نطق الكلام، وتجميل الأنف و الشفة، وتقويم الأسنان و للثة، ومن أمثلة تلك الجراحات ما يلي:

عملية سد فتحة عظم الفك العلوى:

فى حالة وجود فجوة باللثة يصعب ضمها، يتم الاستبدال بعظم من عظام الحوض بهدف سد تلك الفجوة ولا يؤثر ذلك على نمو الطفل ، وتجرى تلك العملية بعد أن تنمو الأسنان العلوية الدائمة أى فى عمر ثمانى أعوام.

تقويم الأسنان:

يحتاج الأطفال إلى وضع تقويم الأسنان حتى تنمو الأسنان بشكل مستقيم وسليم وقد يحتاج الامر إلى تدخل جراحي فى الحالات المتقدمة.

عملية التجميل:

الغرض من تلك العملية هو إزالة الندبات الناتجة عن العمليات السابقة بهدف إعادة الثقة بالنفس لدى الطفل ودعم الطفل معنوياً حتى يشعر أنه طبيعى ولكن تجرى تلك العملية عند البلوغ وإكتمال النمو عند سن من 16 إلى 18 سنة.

قد يتكون فريق العملية عند إجراء العملية من فريق كامل من الأطباء للحصول على أفضل نتيجة وذلك على حسب حالة الطفل مثل طبيب جراحة تجميل، طبيب أنف و أذن و حنجرة، طبيب جرّاحة فم، طبيب أسنان، أخصائي تخاطب، أخصائي سمع، أخصائي نفسي، أخصائي بعلم الوراثة، ممرضة مساعدة، على حسب حالة الطفل يتكون الفريق الذى يجرى العملية.

الوقاية من الشفة الارنبية

كما ذكرنا أنه لم يتحدد سبب واضح لإصابة الجنين بالشفة الأرنبية ولكن يوجد بعض الاحتياطات التى يجب على الأم تجنبها لحماية الطفل من التشوهات بشكل عام أهمها تجنب الأشياء التى قد تضر بالطفل مثل تناول الادوية التى تم ذكرها.

على الرغم من طول مدة العلاج والعمليات الجراحية التى تجرى فى مراحل مختلفة من عمر الطفل إلا ان العملية بالخطيرة وتعتبر شائعة ومتاحة ويصبح الطفل طبيعياَ ويمكنه ممارسة حياتة مثل باقى الأطفال من دون أى مشاكل.

للمزيد من الاستفسار يمكنكم التواصل مع  مركز صحتنا للعلاج بالأردن عن طريق إرسال رسالة على الواتس أب على رقم 00962788557584.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+