الرئيسية / أخبار عمليات التجميل / شاهد بالصور حقيقة عمليات تجميل الأميرات حول العالم

شاهد بالصور حقيقة عمليات تجميل الأميرات حول العالم

يرغب الجميع في إطلالة جذابة والظهور بمظهر مثالي مناسب كالذي يناله أفراد العائلات المالكة حول العالم، يمتلك هؤلاء الأفراد فريق من خبراء مصففي الشعر وخبراء المكياج ومنسقي الملابس يقومون بمساعدتهم على الظهور في إطلالة رائعة، ولكن رغم هذا فبعض هؤلاء الأميرات في حاجة إلي بعض اللمسات للظهور بمظهر مثالي جذاب، فلجأت بعضهم لعمليات تجميلية مثل عمليات شد الجلد ومحاولة التخلص من التجاعيد وخطوط البشرة.

  • ومن بين تلك الأميرات المنتميات للعائلات المالكة اللاتي خضعن لعمليات تجميلية :

كيت ميدلتون:

اشتهرت الأميرة كيت ميدلتون (Kate Middleton) دوقة كمبريدج بجمالها الطبيعي الجذاب ولكنها من المؤكد اعتمادها علي مساعدات خارجية للحصول علي هذا المظهر، حيث صرحت مجلة “OK” خضوع الأميرة كيت ميدلتون لعمليتين جراحة تجميلية في الأنف، كانت العملية الأولى عام 2005 وأُجريت الثانية بعدها بسنوات قليلة بهدف اجراء بسيط  علي العملية الأولى، كما صرحت من خلال مصدر مقرب للاميرة خضوعها لجراحة لشد الصدر وذلك بعد ولادة طفلها الأمير جورج “George” وطفلتها الأميرة تشارلوت “Charlotte”.

الأميرة تشارلين:

اميرة موناكو الاميرة تشارلين (Charlene)، من ضمن هؤلاء اللاتي خضعن لعمليات تجميلية حيث انتشرت بعض الشائعات حول خضوعها لجراحة تجميلية عام 2012 وذلك بعد أن ظهرت بمظهر مختلف تماماً عن مظهرها السابق حيث ظهرت بوجه نقي تماماً خالي من الخطوط الرفيعة وخالي من التجاعيد التي كانت تظهر عليها قبل ذلك مما أثبت خضوعها لعملية تجميلية ناجحة لازالة التجاعيد وشد الجلد، كما أكد مصدر مقرب من الاميرة لمجلة “The Daily Beast” أن الأميرة قامت بإجراء العديد من عمليات التجميل الناجحة بهدف الحفاظ علي مظهرها الشبابي وذلك عام 2014.

سارة فيرجسون:

دوقة يورك سارة فيرجسون “Sarah Ferguson”، تظهر بشكل أصغر بكثير من عمرها الحقيقي والذي تجاوز الخمسين عاماً، حيث رجح البعض أن السبب وراء ذلك المظهر الشبابي هو خضوعها لعمليات تجميلية، ذلك بعد أن صرحت بعض التقارير لجوء الدوقة سارة فيرجسون في سرية تامة لجراح تجميل شهير عام 2006 لمساعدتها علي الظهور بشكل أصغر سناً، وذلك تزامناً مع الاحتفال بعيد ميلاد ابنتها الاميرة بياتريس “Beatrice” الثامن عشر،  كما صرحت صحيفة “ديلي ميل” أن هذا الجراح التجميلي قام باستخدام تقنيات العلاج باستخدام البوتوكس، الكولاجين، والليزر بهدف إعادة المظهر الشاب لدوقة يورك.

صوفي:

كونتيسة ويسكس صوفي “Sophie”، ظهرت بوجه صافي خالي من التجاعيد وذلك في عيد ميلادها الخمسين، مما أدي لانتشار العديد من الشائعات حول خضوعها لعمليات تجميلية، الأمر الذي دفع خبراء التجميل لتأكيد عكس ذلك وأن هذا المظهر الشاب لكونتيسة ويسكس يعود لاتباعها نمط حياة صحي متزن بعيد عن عمليات التجميل وخلافه.

شاهد أيضاً

استفسارات حول عمليات تجميل وتكبير الثدي

ثدي المرأة خلال المراحل العمرية المختلفة  يعد الثدي للمرأة من الأجزاء الأساسية والحيوية والذي يعتبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+