الرئيسية / طب عام / علاج الزكام

علاج الزكام

علاج الزكام، يعرف الزكام بالإنجليزية (Common Cold) وحدث الإصابة به بسبب الإصابة بأحد الفيروسات البسيطة الضرر، ويعد الإصابة بالزكام أمر طبيعى ومعتاد عليه جميع الأشخاص، وقد يصيب الزكام منطقتى الأنف والحلق، مع الجيوب الأنفية والقناة العلوية للجهاز التنفسى، وقد يتم الشفاء منه تلقائياً فى غضون أسبوع واحد أو أسبوعين على الأكثر من ميعاد الإصابة به.

يوجد أنواع عديد من الفيروسات التى ينتج عنها الإصابة بالزكام، إلا أنه يوجد نوع معين من الفيروسات الذى يعد الأكثر إنتشاراً للإصابة بالزكام ويطلق عليه الراينوفيروس ويعرف بالإنجليزية (Rhinovirus)، وقد يعمل هذا الفيروس على التسبب فى إصابة نحو 50% من إجمالى مصابى الزكام.

أما الأنواع الأخرى التى تعمل على الإصابة بالزكام تتمثل فى الأتى:

  1. فيروس الكورونا (بالإنجليزية: Corona virus).
  2. فيروس المخلوي التنفسي (بالإنجليزية: Respiratory Syncytial Virus).
  3. فيروس الإنفلونزا (باللإنجليزية: Influenza Virus).
  4. فيروس نظير الإنفلونزا (بالإنجليزية: parainfluenza viruse).

علاج الزكام

لا يوجد علاج محدد للتعافى من الزكام، وذلك لأن مريض الزكام يعالج مع مرور الوقت بشكل تلقائى، ولكن يوجد بعض الأدوية والعلاجات التى يتم القيام بها فى المنزل التى تعمل على تقليل أعراض المرض التى تظهر نتيجة مقاومة الجسم للفيروس المسبب للزكام.

ونظراً لمصاحبة العلاجات الطبية بعض الأثار الجانبية، لابد من توخى الحذر عند اللجوء لتناولها، وفى حالة إصابة السيدات الحوامل بالزكام عليهم اللجوء لمراجعة الطبيب المختص لتحديد العلاج الأنسب الذى يحافظ على صحة الأم والجنين مع تقليل أعراض المرض.

علاج الزكام منزلياً

على مريض الزكام أن يأخذ قسطه الكافى من الراحة التامة مع تناول كمية وفيرة من الماء والسوائل، وفى حالة الشعور بألم وتهيج فى منطقة الحلق يمكن القيام بإحداث غرغرة من الماء المالح فى الحلق.

علاج الزكام طبياً

فى حالة معاناة الأطفال الكبار فى السن والمقبلين على مرحلة البلوغ والبالغين بمرض الزكام، من الممكن تناول علاجات طبية منتشرة ويمكن شراؤها بدون الحاجة غلى روشتة طبية مثل بخاخات الحلق، والعلاجات التى مثل الحلوى أو القراميل لتهدئة تهيج الحلق وتعقيمه وتعرف بالإنجليزية (Throat Lozenges)، وعلاجات الكحة المختلفة.

وقد تقوم هذه العلاجات على التقليل من أعراض المرض وليس للقضاء على المرض ذاته، أو التحصين من التعرض للإصابة به، وقد يستخدم لعلاج إحتقان وإنسداد الأنف علاج سودوإيفدرين ويعرف بالإنجليزية (Pseudoephedrine)، وأيضاً بخاخات الماء المالح لعلاج إحتقان الأنف ويطلق عليه بالإنجليزية (Saline Nasal Sprays).

وكذلك مضادات الهيستامين التى تعمل على تهدئة الأعراض التى تواجهها الأنف، وفى حالة زيادة درجة الحرارة عن المعدل الطبيعى، والشعور بألم الجسد، مع وجع الرأس والإحساس بألم فى الحلق يستخدم علاج الأسيتامينوفين ويعرف بالإنجليزية (Acetaminophen)، أو علاج إيبوبروفين ويطلق عليه بالإنجليزية (Ibuprofen).

علاج الزكام لدى الأطفال الرضع

يستخدم لعلاج الزكام لهذه الفئة العمرية علاج يعرف بالإنجليزية (supportive treatment)، ومع تناول العلاج لابد من توفر لهم الراحة التامة، مع تحفيزهم على تناول كمية وفيرة من الماء والسوائل لتجنب تعرضهم إلى الجفاف، مع إعطائهم قطرات لمعالجة إنسداد الأنف، مع إمتصاص المخاط الذى يوجد بالأنف لتعقيم المسارات الأنفية لدى الأطفال الرضع.

يتوفلر أنواع من العلاجات للأطفال الرضع للتقليل من درجة الحرارة وتهدئة الألم وهى دواء الأسيتامينوفين والآيبوبروفين، ولكن يتم إعطائهم العينة التى تتماشى مع أعمارهم وأوزانهم.

تجنب تناول الأطفال إقراص الإسبرين ويعرف بالإنجليزية (aspirin)، أو العلاجات التى يكون أحد مكوناتها وذلك لتجنب الإصابة بمتلازمة نادراً ما تحدث وهى متلازمة راى ويطلق عليها بالإنجليزية ( Reye’s syndrome).

يحث أطباء الأطفال الآباء والأمهات على عدم تناول أطفالهم دون الأربع سنوات علاجات مقاومة للسعال، وذلك نتيجة الاثار الجانبية التى من الممكن أن يتعرض لها الطفل من خلال تناول هذه الادوية، ومن الممكن أن تعرض حياته للخطر.

العلاجات البديلة

يتوفر فى الصيدليات علاجات بديلة تعمل على مقاومة الزكام والتحصين من الإصابة به، ومنها فيتامين ج (بالإنجليزية: vitamin c)، والقنفذية (بالإنجليزية: Echinacea)، والزنك، والعلاج بالأعشاب.

ولكن تعارضت الكثير من الدراسات التى أجريت على هذا الموضوع وأختلفت على النتائج التى يتم الحصول عليها من خلال تناول هذه العلاجات، ولذلك ينصح بمراجعة الطبيب المختص قبل اللجوء لتناول إحدى هذه العلاجات.

طرق العدوى بالزكام

يتم حدوث العدوى بالزكام من خلال حدوث أتصال للإفرازات المريض بشكل مباشر من خلال لإستنشاق الجو المعبىء بالفيروس عقب عطس المريض أو سعاله، أو من خلال وضع الأيد على أسطح معبئة بالفيروسات المسببة للزكام.

وعادة ما يتم تحول الفيروس من فرد إلى أخر عند إحتكاك أيد المريض أنفه ثم يقوم بمصافحة شخص أخر أو شيئاً ما، وقد تظل الفيروسات المسببة للزكام على قيد الحياة على العديد من الأشياء كالكتب ، والاقلام، والهواتف المحمولة، والأكواب لعدد من الساعات، لذلك يوجد إحتمال كبير لعدوى الكثير من الاشخاص بهذا الفيروس من خلال حمل تلك الأشياء أو ملامستها.

أعراض الزكام

تبدأ أعراض وعلامات الإصابة بالزكام عقب مرور يوم واحد إلى 3 أيام من الإصابة بالفيروس المسبب للزكام، وقد تتلاشى أعراض مرض الزكام من شخص إلى أخر، وبشكل عام تتمثل هذه الأعراض فيما يلى:

  1. إحتقان وسيلان الأنف.
  2. تهيج وإلتهاب الحلق.
  3. الإصابة بالسعال.
  4. الشعور بألم بسيط فى الجسم.
  5. الإحساس بوجع خفيف فى الرأس.
  6. العطس.
  7. زيادة درجة حرارة الجسم بشكل بسيط.
  8. الشعور بالمرض والتوعك.
  9. تحول لون أفرازات الأنف إلى اللون الأصفر أو الأخضر، وذلك لا يعتبر علامة للإصابة ببكترية عن طريق العدوى.

يوجد بعض الأعراض المرضية الشديدة التى يستوجب إستشارة الطبيب على الفور حين ظهورها، وهى:

بالنسبة للمرضى البالغين:

  1. ضيق التنفس.
  2. زيادة درجة حرار الجسم عن المعدل الطبيعى (أعلى من 38.5 درجة سيلسيوس).
  3. تهيج وإلتهاب الحلق بشكل عنيف.
  4. الشعور بأزيز وهو صوت يحدث بشكل مستمر ويشبه الصفير وينتج من الشعب الهوائية الموجودة بالجهاز التنفسى، ويعرف بالإنجليزية (Wheezing).
  5. إلتهاب الجيوب الأنفية.
  6. وجع بالرأس (الصداع).

بالنسبة للأطفال:

يعد تعرض الطفل للإصابة بالزكام أمر معتاد وطبيعى، وليس بحاجة إلى اللجوء لإستشارة الطبيب إلا فى حالة ظهور بعض الأعراض المرضية التى سنذكرها يستوجب ذلك إستشارة الطبيب، وتشتمل هذه الأعراض على الأتى:

  1. ملازمة زيادة درجة حرارة الطفل الرضيع لأكثر من 12 أسبوع وتجاوزها عن درجة 38 درجة سيلسيوس.
  2. إستمرارية إرتفاع درجة الحرارة، أو زيادتها لمدة يومين متتابعين فأكثر وذلك مع جميع أعمار الأطفال المختلفة.

على جانب أخر يوجد بعض الأعراض الصعبة التى تتضاعف ومن الصعب التخلص منها كالصداع والكحة ونوبة الأزيز والشعور بألم فى الأذن والإحساس بالإرهاق والرغبة الدائم فى النوم، وسوء التغذية بسبب فقد الشهية.

مضاعفات الزكام لدى الأطفال

تشتمل المضاعفات التى تصاحب الإصابة بالزكام على إلتهاب الأذن الوسطى، وقد ينتج ذلك بسبب تعرض الأذن لمكروب أو فيروس فى المنطقة الفارغة التى تقع وراء طبلة الأذن، وقد توجد بعض الأعراض المرضية التى تدل على الإصابة بإلتهاب الأذن الوسطى وهى:

  1. الشعور بألم فى الأذن.
  2. خروج إفرازات ذو لون أخضر أو أصفر من الأنف.
  3. من الممكن التعرض لزيادة درجة الحرارة ثانية من بعد مرور فترة وجيزة على الإصابة بالزكام.
  4. الإصابة بإلتهاب الجيوب الأنفية بشكل مزمن، وذلك لأن إستمرار ية الإصابة بالزكام مع الأطفال والبالغين مع عدنم القدرة على التخلص منه بشكل سريع، يتسبب ذلك فى إنتقال الفيروس إلى الجيوب الأنفية مما ينتج عن ذلك تهيجها وإلتهابها بشكل حاد.
  5. التعرض للربو.
  6. التعرض لأنواع من العدوى الثانوية، كإلتهاب الحلق البكتيرى، وذات الرئة البكتيرى ويعرف بالإنجليزية (Pneumonia)، ومع الأطفال يتعرضون للإصابة بإلتهاب القصيبات الهوائية، وكل أنواع هذه الإلتهابات فى حاجة لإستشارة الطبيب لطلب الرعاية الصحية المضمونة والمتكاملة لضمان سرعة الشفاء منها.

الوقاية من الزّكام

 

لا يتوفر حتى الآن جرعة وقية من الفيروسات المسببة للإصابة بالزكام، إلا أن يوجد مجموعة من التعليمات والنصائجح لأخذ جميع الإحتياطات الآمنية لتفادى إنتقال هذه الفيروسات ومنها:

1- تعقيم اليدين بالماء والصابون أو غسول رغوى معقم، مع توعية الأطفال بمدى ضرورة وأهمية تنظيف اليدين بشكل جيد، وعند عدم توفر الماء والصابون يفضل إستعمال المعقم الكحولى لليد.

2- المحافظة على نظافة أسطح الحمام والمطبخ من خلال مطهر مضمون وبالأخص حين إصابة فرد من أفراد العائلة بالزكام.

3- المداومة على تعقيم ألعاب الأطفال بشكل مستمر.

4- وضع مناديل ورقية على الأنف حين العطس أو السعال، ومن ثم إلقائها وتعقيم اليدين مباشرة.

5- توعية الأطفال حين عدم توافر لديهم مناديل ورقية حين رغبتهم بالعطس أو السعال عليهم بالقيام بذلك فى منحنى كوع اليد، ومن خلال ذلك لا يضعون أيديهم على أفواههم.

6- تجنب مداولة الأدوات والآلات الشخصية كأكواب الشرب والقهوة وبالأخص حين إصابة أحد أفراد العائلة بالزكام.

7- تجنب الإتصال المباشر بشخص ما مصاب بالزكام.

 

شاهد أيضاً

رياضة شد البطن

رياضة شد البطن

رياضة شد البطن ، من أكثر المشاكل التي يعاني منها الكثير من الأشخاص مشكلة تجمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+