الرئيسية / عمليات التجميل / زراعة وتقويم وتجميل الاسنان

زراعة وتقويم وتجميل الاسنان

زراعة وتقويم وتجميل الأسنان، اليوم يوجد علاج للأسنان المكسورة أو المنزوعة بشكل نهائى وذلك من خلال زراعة أسنان بديلة وتقويمها من أجل التمتع بإبتسامة جذابة وساحرة تجميل وزراعة الاسنان.

قد يقام إجراء زراعة الأسنان من خلال العمل على تنشيط وتجديد عضلات عظام الأسنان واللثة، ويختص الإجراء العضلات العظمية الشادة التى تدعم وتنشط الخلايا الجذعية للأسنان، ويستخدم لإجراء ذلك التقنيات الحديثة التى تستخدم للزراعة بواسطة الغرسات.

عوامل مسببة لضعف قوة الأسنان

عادة ما تضعف قوة الأسنان ومتانتها مع التقدم فى السن، وقد يتوقف مدى سرعة تدهور حالة الأسنان على هيكلة الأسنان وبنيتها، مع الإنتهاكات التى تصاب بها الإسنان كالتسوس وإصفرار اللون والتآكل ورضح الأنسجة والتشققات والإلتهابات وأمراض اللثة والتدخين والمشروبات الكحولية والعقاقير وعدم الإهتمام بنظافة الأسنان والفم وعلاج الأسنان بشكل خاطئ.

كما يعمل الحمض الذى يتم إفرازة بسبب حدوث كلاً من إرتجاع المعدة، العلاج الكيميائى، الأشعاعات المؤينة، خلل الهرمونات، التوتر، مرض السكرى، ضعف المناعة وقلة الفيتامينات التى يحتاجها الجسم.

زراعة النسيج العظمى

قد يكون للطبيب والمريض أيضاً دور فى الحفاظ على صحة الأسنان والفم، حيث يجب على المريض المداومة على الإعتناء بصحة ونظافة الأسنان بشكل منتظم حتى تنخفض إحتمالية تعرض الأسنان للضرر، وأيضاً خفض تأثير العوامل الخارجية على الأسنان.

إلى جانب عمليات التجميل المخصصة للأسنان على علاج العديد من المشاكل التى تعرض لها الأسنان ومنها تقويم الأسنان والغرسات وأطقم الأسنان وغيرها، وقد عملت كل هذه الإجراءات على علاج الأسنان والفراغات الموجودة فى الأسنان مع الحصول على نتائج مبهرة وإيجابية بشكل مرضى تجميل الاسنان بدون تقويم.

قد حدث تطور كبير فى مجال زراعة الأسنان، وقام هذا التطور بالإستغناء عن القيام بإجراء زراعة الأسنان بشكل معقد، بل القيام بإججرائها من خلال دعم الأسنان بسمك عظمى قبل ميعاد إجراء الغرسات بالأسنان بحوالى 45 يوم، وقد يعمل ذلك على تنشيط عظام الأسنان بواسطة النسيج العظمى حتى تنمو، وزيجرى ذلك عبر إجراء حدوث رضوح فى الأنسجة بشكل بسيط بواسطة جهاز (Osteotenseur Matriciel).

قد يعمل هذا الجهاز على دعم نمو العظام من جديد مع تجديد الخلايا الجذعية للمريض وكثرتها خلال الجدران، وقد يحتاج ذلك الخضوع لجراحة إلى جانب ذلك إستخدام مخدر موضعى بشكل طفيف، وقد تعمق إستخدام هذا الجهاز أيضاً فى مجال تقويم الأسنان ومجال مشاكل اللثة والأنسجة التى تحتوى عليها الأسنان.

تم إكتشاف هذه الطريقة من خلال قيام طبيب بإختبار الجهاز على طبيب آخر، وقد قام بالإختبار من خلال تسليط الجهاز على مكان لا يوجد به أسنان لتنشيظ نمو العظام أسفل الجيب وللقدرة على إضافة غرستين فى إحدى أماكن الأسنان فى الفك العلوى تجميل الأسنان والفكين.

وعلى الرغم من أن الطبيب الذى يجرى عليه الإختبار كان لا يريد وضع غرسة بأسنانة، إلا أنه حصل على نتائج مبهرة وتمتع بأسنان فائقة فى الجمال، وقد لاحظ الطبيب الفرق على أسنانه خلال الأسابيع الأولى عقب الإجراء، حيث وجد أن جميع أسنانه أصبحت تتمتع بالقوة والمتانة والثبات بشكل أكبر مما كانت عليه من قبل.

ومن هذه النتائج المبهرة التى لاحظها هو زيادة كثافة عظام الأسنان مع ظهورها فى أماكن ضيقة بالأسنان أسفل الجيب الذى يوجد فى اليسار، مع حصول الأسنان التى توجد بالفك العلوى على زيادة قوتها ومتانتها، أما بالنسبة للغرسات لاحظ بأنها مع مرور الوقت تتلاصق فى الأسنان شيئاً فشيئاً بشكل تدريجى، وقد ترتب على ذلك عدم حدوث شد للمسافات التى توجد بين الأسنان.

لذا نجد اليوم تغلغل هذه التفنية فى جميع أنحاء العالم بشكل كبير، كما أصبحت أحدى أساسيات النظام الذى يتماشى عليه العمليات التجميلية المرتبطة بعلاج مشاكل العظام التى تشكل العنصر الأساسى لنمو الأسنان.

فوائد العظام واللثة السنخية

يعد العظام السنخى مرتبط بحياة وموت الأسنان، فعند تلف السن يموت العظام السنخى المرتبط بها على الفور، لذا لابد من المداومة على الإهتمام والعناية بالأسنان واللثة على أكمل وجه.

فى حالة تعرض العظام السنخى للموت، يتم علاجه عن طريق جهاز (Osteotenseur Matriciel)، حيث يقوم الطبيب بعمل غرسة ثنائية ويتم تثبيتها فى منطقة القاعدة للعظام المتبقية، وقد تكون الغرسة المجراة عبارة عن أجزاء صغيرة من العظام يتم إستئصالها من المنطقة المتضررة مع مزجها بمادة عضوية.

يقوم الطبيب خلال هذا الإجراء بتغليف جميع ما حدث بطبقة ذاتية، وتعد من أهم العوامل التى تساعد على تجديد نمو العظام السنخى بشكل كامل، ويمكن أن يعمل الطبيب علىزراعة سن مصنع من مادة الزيركون وهو نوع من السيراميك، وقد يعمل ذلك على ظهور السن بالشكل الطبيعى الذى كان عليه من قبل.

تقنيات حديثة لتجميل الأسنان وإعادة بنيتها

يوجد العديد من التقنيات الحديثة المتوفرة اليوم بشكل كبير فى جميع أنحاء العالم ومنها إعادة البناء الثلاثى الأبعاد، الجراحة من خلال الأجهزة، تجميل الأسنان بالزيركون- السيراميك وغيرها، مع توفر جهاز (Osteotenseur Matriciel) لعلاج الخلايا الجذعية ودخوله فى الإجراءات الجراحية.

قد ساعدت جميع هذه التقنيات على علاج العديد من المشاكل والعيوب التى كان لا يوجد لها حل فى السابق، مع تمتعها بالبساطة وسهولة إجرائها مقارنة بالعمليات الجراحية، وبالتالى أحدثت هذه التقنيات حصول الأطباء على نتائج مرضية ومبهرة لمرضاهم من خلال إستخدامها.

 

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+