الرئيسية / عمليات التجميل / تجميل وزراعة الاسنان

تجميل وزراعة الاسنان

تجميل وزراعة الاسنان، يفقد الإنسان أسنانه لأول مرة وهو طفل حيث يتم استبدال الأسنان اللبنية للإنسان بالأسنان الدائمة، ولكن عندما يفقد الإنسان أحد هذه الأسنان الدائمة فإنه لا ينمو مرة أخرى، مما ينتج عنه الكثير من المشاكل حيث يتسبب في قصور في وظائف الفم وتقطيع الطعام وطحنه وبلعه بسهولة.

حيث يعد نقص الأسنان في الفم من الأمور التي ينتج عنها العديد من المشاكل الخطرة التي تؤثر على الجسم، ويمكن أن يفقد الإنسان أسنانه لعدة أسباب منها التسوس وأمراض اللثة والأنسجة والكسور والتصدعات في الأسنان والتقدم في السن.

لذلك يحرص الأطباء على استعادة وظائف الفم كاملة وذلك عن طريق استعادة تلك الأسنان التي يتم فقدها عن طريق تركيب وزراعة الأسنان بالأساليب المختلفة.

ويختلف تركيب الأسنان عن زراعتها من خلال الأسلوب الذي يتم استخدامه في تركيب الأسنان الجديدة، حيث يعتمد تركيب الأسنان على دعم الأسنان المحيطة بينما يعتمد زراعة الأسنان على دعم العظام واللثة التي يتم غرس السن فيها دون الحاجة للأسنان المحيطة.

أولاً : التركيبات المتحركة :

حيث يتم تعويض نقص الأسنان باستخدام أطقم وقوالب أسنان متحركة يتم خلعها ووضعها بسهولة، ورغم أن هذا النوع من التركيبات قد أصبح نادر الإستخدام إلا أنه ضروري في بعض الحالات مثل أطقم الأسنان الكاملة في حالة كبار السن وغيرها.

ثانياً : التركيبات الثابتة :

تستخدم التركيبات الثابتة في تعويض الأسنان المفقودة سواء كان سن واحد أو أكثر، كما أنها تستخدم كبديل في حالات الحشو المعقدة وانكشاف الأعصاب وتكسر وتصدع الأسنان، حيث يمكن استخدامها بغرض تجميلي أيضاً في حالات الأسنان الأمامية وذلك للونها المقارب للون الأسنان الطبيعي.

ثالثاً : زراعة الأسنان :

وهي من الخيارات البديلة لتعويض نقص وفقد الأسنان، حيث أنها من أنجح الطرق المستخدمة فهي لا تؤثر على الأسنان والأنسجة المحيطة بأي شكل، حيث يتم تعويض جذور الأسنان المفقودة عن طريق استخدام دعامات التيتانيوم، ولكنها بحاجة لشروط معينة منها :

1- عدم إصابة المريض بأي مرض يؤثر على حالة العظام مثل مرضى السكر وهشاشة العظام.

2- توفر كمية مناسبة من عظام الفك، حيث أن عظام الفك لها العديد من الوظائف التي قد تتآكل عند فقدان السن، وحتى نحصل على عملية زراعة أسنان ناجحة، لابد أن يتم توفير العظام المفقودة ثم إتمام عملية الزراعة.

3- الحرص على البعد عن التجاويف الأنفية وأعصاب الفك أثناء عملية زرعة العظام وذلك باستخدام الأشعة والتحاليل.

4- الحفاظ على صحة الفم والأسنان بعد العملية.

مكونات عملية زراعة الأسنان :

1- جسم الزرعة :

عبارة عن الجزء الذي يتم غرسه في الفك، والذي غالباً ما يكون من معدن التيتانيوم الذي يعد من المعادن الآمنة التي تلتحم بسهولة وسرعة مع عظام الفك، وهو بمثابة جذر السن الذي سوف يتم زراعته، ويكون قطره وطوله مختلف كلاً تبع المكان الذي سوف يتم زراعته فيه، حيث تختلف زراعة الأسنان الأمامية عن زراعة الأسنان الخلفية.

2- المسمار الغالق :

يتم وضع هذا المسمار فوق جسم السن الذي يتم زراعته بعد الإنتهاء من عملية الزراعة.

3- غطاء الإلتئام :

عبارة عن غطاء يتم وضعه بشكل مؤقت على جسم السن الذي يتم زراعته والمسمار الغالق، وذلك حتى موعد تركيب السن الجديد.

4- الجزء التعويضي :

السن الجديد الذي يتم زراعته وتركيبه وربطه بجسم الزرعة، وهو الجزء الظاهر.

خطوات عملية زراعة الأسنان :

تتم عملية زراعة الأسنان غالباً بدون ألم أو وجود ألم طفيف، يمكن التخلص منه باستخدام حبوب المسكن، ومن الممكن تقدير نسبة نجاح عملية زراعة الأسنان ب 95% للفك السفلي، و 90% للفك العلوي، وقد تدوم نتائج الزراعة لسنوات عديدة قد تمتد لآخر العمر في حالة الإهتمام بالأسنان وصحتها.

1- المرحلة الأولى :

وضع معدن التيتانيوم وغرسه في عظام الفك لتهيئة المكان الذي يتم فيه الزراعة.

2- المرحلة الثانية :

الإلتحام العظمي حيث يتم إلتئام الفك والغرسة معاً، ويستغرق ذلك 6 أشهر في الفك العلوي، و3 أشهر في الفك السفلي.

3- المرحلة الثالثة :

تشمل عدد من الجلسات حيث يتم تركيب وزراعة الجزء النهائي من السن في عدة جلسات.

 

زراعة الأسنان بالليزر :

اتجه حالياً بعض أطباء الأسنان إلى عمل عمليات زراعة الأسنان باستخدام أشعة الليزر وذلك عن طريق عمل ثقب داخل اللثة بحجم وعمق معين لتوسيع منطقة العظم.

وهذه الطريقة لها العديد من المميزات، حيث أن أشعة الليزر تساعد في سرعة إلتئام وشفاء الجروح كما أنها تتخلص من التجلطات ونزيف الأنسجة.

موانع عملية زراعة الأسنان :

1- الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكر.

2- الإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن وهشاشة العظام.

3- التدخين أكثر من 10 سجائر بشكل يومي.

4- استخدام العلاج الإشعاعي.

نصائح هامة بعد عمليات زراعة الأسنان :

1- الحرض على العض على قطعة القطن أو الشاش الموضوعة على الأسنان لمدة ساعة.

2- استخدام الثلج عن طريق وضعه في قطعة من القماش ووضعها على الخد المقابل لمكان العملية.

3- تناول المثلجات والآيس كريم في اليوم الأول فقط بعد العلمية.

4- الراحة وعدم بذل مجهود لمدة 12 ساعة بعد العملية.

5- الإلتزام بالأدوية التي يتم وصفها من قبل الطبيب المعالج في الأوقات المحددة.

6- الإمتناع عن تناول الأطعمة والمشروبات شديدة الحرارة والبرودة.

7- رفع الرأس عن مستوى الجسم أثناء النوم في الليلة الأولى بعد العملية.

8- يمتنع في اليوم الأول بعد العملية عن استخدام الفرشاة أو المضمضة أو لمس منطقة الزراعة باللسان أو الأصابع.

9- تجنب التدخين لمدة أسبوع بعد العملية.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+