الرئيسية / أخبار عمليات التجميل / استفسارات حول اساليب شد الوجه

استفسارات حول اساليب شد الوجه

يتعرض الإنسان للعديد من العوامل التي تؤدي إلي ظهور التجاعيد في الوجه، بعض تلك العوامل تؤثر بصورة مباشرة في ظهور التجاعيد في الوجه وبعضها يؤثر بصورة غير مباشرة، من بين تلك العوامل مايلي:

  • التقدم في العمر:

يؤدي التقدم في العمر إلي زيادة فرصة الانسان في التعرض للعوامل الخارجية المحيطة به مما يؤثر علي ظهور التجاعيد في الوجه.

  • التدخين:

من أهم العوامل المساعدة على ظهور التجاعيد المبكرة.

  • القلق والتوتر المستمرين:

يتسبب القلق المستمر في زيادة استخدام عضلات الوجه بصورة أكبر وبالتالي تزداد التجاعيد.

  • الشمس:

يتسبب التعرض المفرط لأشعة الشمس المحرقة بشكل مباشر من العوامل المسببة في ظهور التجاعيد.

  • العوامل الوراثية:

يؤثر بدور فعال في تكوين التجاعيد المبكرة.

  • التعب المستمر والسهر وعدم النوم:

من الأسباب الرئيسية في ظهور تجاعيد الوجه.

  • نقص في الفيتامينات والعناصر الطبيعية:

يؤدي ذلك النقص إلي ظهور التجاعيد المبكرة نظراً لدورها الهام في ديمومة ونضارة الجلد.

  • استخدام مستحضرات التجميل بصورة كثيفة وبشكل مستمر:

تتعارض تلك المشكلة مع حيوية الجلد وادامته.

يعد شد الوجه من العمليات التجميلية القديمة ليس بالمستحدث، حيث يتم الاعتماد عليه في ازالة ترهلات الجلد وشد عضلات الوجه الضعيفة مما يساعد على علاج أعراض الشيخوخة في الوجه، وبالتالي يستعيد الشخص حيوية بشرته ونضارتها بعد التخلص من التجاعيد التي حفرت ملامح وجوههم وأدت إلي ظهور علامات اليأس عليهم.

تختلف عمليات شد الوجه حسب رغبة المريض وتختلف نتائجها حسب مهارة الطبيب وخبرته، ومن بين تلك العمليات ما يلي :

  • شد الحاجبين: يتم إجراء تلك العملية مع شد الوجه بالكامل في حالة تهدل الحاجبين.
  • شد الرقبة.
  • شد الوجنتين.
  • شد الوجه الكلي: تتناسب تلك العملية للجنسين علي حد سواء.

كيفية اجراء العملية:

  • يتم تصوير المريض قبل العملية وبعدها وذلك لمتابعة الفرق في النتائج.
  • ضرورة إجراء فحص طبي شامل للمريض قبل البدء في العملية.
  • ضرورة معرفة المريض بأبعاد العملية ومدتها التي تتراوح من ساعتين إلي 4 ساعات.
  • بعد العملية يتم خياطة الجلد المشدود بخيوط تجميلية لا تترك أثر ولا تظهر حيث تتم في مناطق مخفية وفي منطقة خلف الأذن.
  • يتوجب علي المريض الامتناع عن تناول الأسبرين لمدة اسبوعين قبل وبعد العملية لتجنب حدوث نزيف تحت الجلد.
  • المتابعة الأسبوعية للمريض مع الطبيب المعالج ومراقبة تطورات الحالة لمنع حدوث أي مضاعفات، وحتي يتم الشفاء والحصول علي النتيجة المطلوبة.
  • التخدير في العملية من الممكن أن يكون تخدير عام أو يُفضل البعض استخدام التخدير الموضعي مع الاستعانة بالمهدئات أثناء العملية.

الحالات التي تستفيد من العملية:

  • الحالات التي تعاني من تهدل شديد في الجلد، حيث لا يمكنها شد الوجه باستخدام الخيوط أو الأجهزة.
  • الحالات ذات الجلد متوسد التهدل والتي لم يستجيب جلدها مع الحقن الخاصة التي تساعد علي إزالة تجاعيد الوجه.
  • الحالات التي ترغب في شد الوجه طويل الأجل مثل شدة لفترة تزيد عن 5 سنوات.

الإجراءات المتخذة بعد العملية:

  • يجب النوم علي وسادة عالية ترتفع عن 45 درجة لتجنب التورم أو تقليله في حالة حدوثه بعد العملية.
  • يجب الامتناع عن التعرض المباشر لأشعة الشمس المحرقة لعدة أسابيع بعد العملية.
  • يجب الامتناع عن حمل أوزان ثقيلة أو التوتر والقلق والانفعال لمدة 3 أسابيع بحد أدني.
  • يجب الابتعاد عن استخدام الساونا والمساجات لمدة شهر بحد أدنى بعد العملية.

الإجراءات البديلة لشد الوجه:

  • البوتوكس:

يتم استخدام البوتوكس في ازالة تجاعيد الوجه والتخلص منها خاصة تجاعيد الجزء العلوي من الوجه وتستمر لفترة من 4 إلي 6 اشهر.

  • حقن الشحوم و الكولاجين و الريستالين في الوجه:

تساعد علي تقليل التجاعيد وخاصة التجاعيد الموجودة حول الأنف لفترة تتراوح من 4 إلي 6 اشهر.

  • تقشير وسنفرة الجلد بالليزر او بالتقنيات الاخرى:

في معظم الحالات يتم استخدامها لإزالة التجاعيد الخفيفة الموجودة حول منطقة الفم .

  • شد الوجه باستخدام أجهزة طبية معينة.
  • شد الوجه بالخيوط الطبية.

شاهد أيضاً

مشكلة تضخم الثدي عند الرجال

مشكلة تضخم الثدي عند الرجال المعروفة باسم “GYNECOMASTIA”، من أكثر المشاكل التي تواجه الرجال نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+