عروق الوجه

عروق الوجه، تسبب الدوالي والأوردة الظاهرة دائماً مصدر إزعاج للجميع سواء كانت في الذراعين أو في الأرجل، في بعض الحالات تظهر تلك الدوالي والأوردة في الوجه مما تسبب الضيق وتؤثر علي الشكل الجمالي للوجه.

تحاول النساء إخفاء تلك العروق بواسطة مساحيق التجميل ولكن لا تساعد تلك المساحيق في علاجها. يقدم مركز صحتنا للقراء طرق لعلاج تلك المشكلة وكيفية التخلص من عروق الوجه للحصول علي وجه خالي من أي عيوب وباستخدام أحدث التقنيات والأجهزة علي يد أطباء ذو خبرة وكفاءة.

عروق الوجه

هي مشكلة يعاني منها الكثير سواء من النساء أو الرجال، عبارة عن بروز للأوردة والعروق التي توجد في الوجه سواء كان لونها خضراء أو زرقاء وفي الغالب تظهر تلك الأوردة حول العين أو على الجبهة والأنف.

يوجد إختلاف بين الأوردة العنكبوتية في الوجه وبين عروق الوجه حيث أن الأوردة العنكبوتية عبارة عن شعيرات دموية تكون رفيعة جداً يكون لونها إما أحمر أو وردي تظهر في مناطق عديدة في الوجه عند الذقن والوجنتين وأسفل العينين.

في الغالب تتواجد المشكلتين معاً أي أن الشخص يعاني من عروق الوجه ومشكلة الأوردة العنكبوتية. لا تعتبر تلك المشكلة مرضاً بحد ذاتها ولكنها تؤثر نفسياً علي الشخص وتؤثر علي المظهر الجمالي للوجه.

يمكن لأي شخص يعاني من مشكلة عروق الوجه أن يخضع للعلاج ولكن بشرط ألا يعاني من مشاكل إرتفاع ضغط الدم، أو أمراض القلب والأوعية الدموية، والنساء الحوامل أو في فترة الرضاعة.

أسباب ظهور عروق الوجه

تتعدد أسباب بروز عروق الوجه وتختلف تلك الأسباب عن أسباب ظهور الدوالي في الساقين أو في أي منطقة في الجسم، ومن أسباب ظهور عروق الوجه ما يلي:

1- الخلل الوريدي:

في الغالب يكون السبب الأساسي لظهور عروق الوجه والأوردة العنكبوتية في الوجه ، حيث يحدث في الجسم تدفق عكسي للدم مما ينتج عنه حدوث تلف في جدار الأوعية الدموية فتظهر الأوردة في الوجه بشكل غير جمالي.

يوجد العديد من الاسباب المؤدية للخل الوريدي منها السمنة وإرتفاع ضغط الدم، والمشاكل الصحية الآخري، في بعض الحالات يكون السبب غير طبي فعلي سبيل المثال تدليك الوجه أو غسله بقوة، مما يؤدي إلي حدوث تضرر للأوعية الدموية وبالأخص في المنطقة حول العين.

2- التقدم بالعمر:

التقدم في العمر أيضاً من الأسباب التي تؤدي إلي بروز عروق الوجه وذلك لما يحدث للبشرة والجلد من ضعف عام مما يؤثر على قوة الأوردة الدموية لذلك نلاحظ أن تلك المشكلة اكثر إنتشاراً بين الكبار في السن.

3- الأمراض الجلدية:

تسبب بعض الأمراض الجلدية مشكلة الاوردة العنكبوتية وبروزها في الوجه مثل الأكزيما وبعض الإلتهابات، وذلك لما تسببه تلك الامراض الجلدية من حدوث تمدد في الأوعية الدموية أو الضغط عليها وتسبب أيضاً مشكلة عروق الوجه.

4- التعرض للملوثات الجوية والتدخين:

بعض الملوثات الجوية تسبب مشكلة الأوردة العنكبوتية في الوجه، ويساعد التدخين أيضاً في ظهور تلك المشكلة وظهور علامات التقدم في العمر، ويحتاج العلاج في حالات المدخنين  مدة أطول من العلاج للغير مدخنين.

5- الاضطرابات الهرمونية:

تتعرض النساء للكثير من الإضطرابات الهرمونية في مختلف الأعمار، تزداد نسب الإصابة بعروق الوجه والأوردة العنكبوتية في حالات الإصابة بإضطراب الهرمونات المرضية.

6- التوتر والقلق:

يعتبر التوتر والقلق من أسباب بروز عروق الوجه والأوردة العنكبوتية بالإضافة إلى قلة ممارسة الرياضة.

7- العوامل الوراثية:

العوامل الوراثية من أهم أسباب ظهور عروق الوجه وتزداد نسب الإصابة بمشكلة عروق الوجه في حالة إصابة أحد أفراد العائلة بتلك المشكلة.

المرشحين المحتملين لعملية علاج عروق الوجه

يمكن لأي شخص يعاني من ظهور الأوردة أو العروق وبروزها في الوجه أن يستشير طبيب التجميل في علاج تلك المشكلة. وبناء على إجاباتك على بعض أسئلة الطبيب سوف يعرف أسباب تلك المشكلة وأفضل طريقة لعلاجها.

طرق علاج عروق الوجه

يوجد العديد من التقنيات التي تستخدم في علاج عروق الوجه ومن تلك التقنيات ما يلي:

  • تقنية الليزر.
  • تقنية موجات الراديو.
  • تقنية الحقن.

1- تقنية الليزر في علاج عروق الوجه

تعتبر تلك التقنية من أفضل التقنيات التي تستخدم في علاج مشكلة عروق الوجه والاكثر إستخداماً، تساعد أشعة الليزر في عملية إخفاء العروق والأوردة العنكبوتية وتساعد أيضًا على تضييق مسام الوجه، وتقليل التجاعيد، مما تساعد في الحصول علي مظهر شبابي أكثر.

في بعض الحالات يحتاج المريض إلي اكثر من جلسة للعلاج علي حسب الحالة ويتم العلاج دون إستخدام أي نوع من أنواع التخدير، ويمكن للشخص بعد إنتهاء الجلسة العودة إلي المنزل وممارسة الأنشطة اليومية بشكل طبيعي.

2- تقنية موجات الراديو

تستخدم تقنية موجات الراديو في علاج الأوردة العنكبوتية التي تظهر في الوجه وذلك عن طريق إستخدام أنبوب رفيع جدًا لإدخاله تحت سطح الجلد بهدف توليد طاقة حرارية تعمل على إتلاف جدار الشعيرات الدموية، وبعد ذلك تختفي تلك الأوردة.

يقوم الطبيب بعمل فتحه صغيرة جداً في الجلد لإدخال الأنبوب منها، لا تترك الفتحه أي أثر بعد العملية، ولا تسبب عملية إتلاف الشعيرات الدموية أي ضرر علي صحة الشخص.

تتم تلك العملية بواسطة التخدير الموضعي علي المنطقة المصابة، لا تتطلب إستخدام تلك التقنية في العملية وقت طويل للنقاهة فقط ثلاث أيام ويمكن بعدها العودة لممارسة الانشطة اليومية بشكل طبيعي.

3- تقنية الحقن

ويسمي إستخدام تقنية الحقن بإسم العلاج بالتصلب وتعتمد تلك التقنية علي حقن مادة معينة داخل العروق أو الأوردة العنكبوتية، فتساعد تلك المادة في تصلب الشعيرات الدموية والأوردة مما تسبب تجلط الدم بها، وبعد ذلك يحدث تقلص لحجمها ومن ثم يزول أثرها من السطح.

يتم إستخدام تلك التقنية بكثرة في علاج دوالي الساقين، لا تتطلب تلك العملية إجراء شق جراحي مثل إستخدام تقنية الليزر أو موجات الراديو وتعتبر تلك التقنية الأقل في التكلفة بين الثلاث تقنيات وتعطي نتائج فعالة، ولكن لا تستخدم تلك التقنية في علاج عروق الوجه تجنباً لحدوث أي مضاعفات.

تكلفة علاج عروق الوجه

تختلف تكلفة علاج عروق الوجه من مكان إلي آخر علي حسب عدة عوامل منها:

  • خبرة الطبيب الذي يجري العملية.
  • مساحة المنطقة المصابة.
  • التقنية المستخدمة في العلاج.
  • عدد الجلسات المطلوبة.

فعلي سبيل المثال تتراوح تكلفة إستخدام تقنية الليزر في مصر تقريباً من 200 إلي 5020 دولار أمريكي، وفي الاردن تتراوح التكلفة تقريباً من 150 إلي 400 دولار أمريكي، وفي إيطاليا تكون التكلفة ما بين 113 ل 338 دولار أمريكي تقريباً، وفي إنجلترا فتكون تكاليف الجلسة حوالي 100 دولار أمريكي.

أما تكلفة إستخدام تقنية موجات الراديو فتعتبر تكاليفها مقاربة لتكاليف إستخدام تقنية الليزر في العلاج، وتصل التكلفة في بعض البلاد إلي 800 دولار امريكي تقريباً، أما تقنية الحقن فتتراوح تكلفتها تقريباً من 50 إلي 100 دولار أمريكي للجلسة الواحدة.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+