الرئيسية / جراحات السمنة / شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه

شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه

شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه

إن منطقة الرقبة من أهم الأجزاء التي تحدد ملامح الوجه وتؤثر على جماله وشبابه، حيث يظهر الوجه بشكل جميل عندما تظهر ملامحه بشكل بارز ومحدد حيث تعطي ثقة في النفس.

كما أن من أهم معالم الجمال بروز عظام الوجنتين والفك الناعم الإنسيابي للمرأة والحاد القوي للرجل، ولكن هناك بعض المشاكل التي تصيب هذه المنطقة وتؤثر بشكل كبير على مظاهر جمال ملامح الوجه.

حيث تتراكم الدهون في هذه المنطقة وقد يظن البعض أنها نتيجة لزيادة الوزن ويكون الحل هو فقدان الوزن للتخلص من هذه الدهون الزائدة وهو اعتقاد خاطئ.

أسباب تراكم الدهون في الذقن :

1- مشاكل في الجسم تؤدي لخلل في توزيع الدهون بشكل جيد.

2- عوامل وراثية.

3- خلل في هرمونات الجسم.

4- التقدم في السن.

5- ضعف عضلات الذقن وضمورها.

وقد تتسبب هذه الدهون المتراكمة لظهور مشكلة الذقن المزدوجة.

الذقن المزدوجة :

من أكثر المصطلحات انتشاراً في مجال تجميل الذقن، حيث أنه عبارة عن تمدد أسفل منطقة الذقن فيظهر كأنه يوجد ذقن مزدوج، وتعتبر تراكم الدهون في منطقة الذهن من أهم الأسباب المؤدية لهذه المشكلة.

وتختفي حدود الذقن وتمتلئ وتترهل وتتضخم بالدهون بشكل ظاهر مما يعطي شكل محرج وغير صحي، وهكذا يتم الخضوع لعمليات شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه لحل هذه المشكلة.

شفط دهون الذقن :

عمليات تجميلية تهدف للتخلص من الدهون المتراكمة والزائدة في منطقة الذقن للحصول على المظهر الصحي الجميل وبروز ملامح الوجه وخطوط الرقبة.

حيث يوجد عدة تقنيات تم استخدامها في هذه العملية منها الجراحي وغير الجراحي للحصول على أفضل النتائج التي تدوم لفترات زمنية طويلة.

عملية الذقن المزدوج :

يتم فيها التخلص من مشكلة الذقن المزدوجة عن طريق شفط الدهون المتراكمة وشد الجلد والعضلات وإعادة الذقن لشكله الطبيعي.

شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه بدون جراحة :

هناك بعض الطرق الغير جراحية التي يمكن استخدامها في حل مشاكل تراكم دهون الذقن البسيطة والتي تعطي نتائج فعالة.

أولاً : الليزر :

إن الليزر من أهم التقنيات المستخدمة في مختلف مجالات عمليات التجميل، وخاصة مجال شفط الدهون والتخلص منها، حيث أنه من العمليات الآمنة التي لا تحتاج لعمل شقوق جراحية أو استخدام التخدير الكلي، كما أنه لا يستغرق الكثير من الوقت.

يتم استخدام شعاع الليزر في تفتيت الدهون الموجودة في منطقة الرقبة وتحويلها من الحالة الصلبة للحالة السائلة حيث يسهل امتصاصها واخراجها من الجسم بسهولة بدون أن تترك أي أثر.

تستغرق هذه العملية بين ساعة إلى ساعتين تقريباً في بعض الحالات، ومن أهم مميزات هذه العملية أنه لا يحتاج المريض لعملية شد للذقن بعد شفط الدهون حيث أن الليزر يقوم بشفط الدهون وشد ترهلات الجلد في نفس الوقت.

كما أنه لا يفقد المريض أي سوائل أو دم خلال العملية، ويستطيع التعافي بصورة أسرع من التقنيات الأخرى لشفط دهون الذقن والتخلص من الذقن المزدوجة.

وتظهر النتائج بعد عدد معين من الجلسات يتم تحديده طبقاً لكمية الدهون التي يتم التخلص منها.

ثانياً : الحقن :

تستخدم إنزيمات طبيعية يتم إنتاجها من قبل الجسم بصورة طبيعية لها القدرة على إذابة التراكمات الدهنية خلال فترات زمنية محددة حتى يستطيع الجسم التخلص منها.

حيث تبدأ العملية بالتخدير الموضعي لمكان الحقن، ثم يتم البدء في حقن الأماكن المحددة للتخلص من الدهون والوصول للنتائج المطلوبة.

تستغرق هذه العملية بين 10 دقائق حتى 15 دقيقة تقريباً، وتستخدم هذه التقنية في الحالات البسيطة ولا تصلح للحالات الصعبة والمعقدة.

ثالثاً : التقنيات الحديثة :

يتم استخدام أنواع جديدة وحديثة من الأجهزة التي تعتمد على الترددات وأجهزة التفريغ التي تستخدم الضغط، حيث يتم توجيه الموجات إلى طبقات الجلد السطحية.

تعمل هذه الأجهزة على تحفيز مادة الكولاجين وشد الجلد والعضلات وزيادة الدورة الدموية في الذقن وإذابة الدهون المتراكمة نتيجة لتغلل الموجات لطبقات الجلد العميقة بصورة فعالة.

تستغرق هذه العملية 30 دقيقة تقريباً، وتتراوح عدد الجلسات بين 3 إلى 6 جلسات تقريباً حسب كمية الدهون الموجودة في منطقة الذقن، وتظهر النتائج بعد الجلسة الأولى تقريباً والتي تستمر لفترات زمنية طويلة.

شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه بالعمليات الجراحية :

ينصح بعدة تعليمات قبل العملية منها :

1- عمل التحاليل الطبية اللازمة قبل العملية.

2- مناقشة الطبيب في خطوات ونتائج العملية ونوع المواد والأجهزة والتقنية المستخدمة.

3- الحرص على تناول وجبات صحية متكاملة.

4- الإقلاع عن التدخين وتناول الأدوية التي تسبب سيولة الدم.

بعد القيام بكل تحضيرات ماقبل العملية يتم البدء في العملية من خلال :

1- تحديد أماكن الشق الجراحي والذي عادة مايكون خلف الأذنين أو أسفل الذقن.

2- تخدير المريض بالمادة المناسبة لإجراءات العملية.

3- عمل الشقوق الجراحية في الأماكن التي تم تحديدها.

4- البدء في شفط الدهون باستخدام الأنابيب الدقيقة التي يتم إدخالها في طبقات الجلد من خلال الشقوق الجراحية للتخلص من التجمعات والتراكمات الدهنية.

يتم شفط الدهون باستخدام الشفط الجاف الذي يعتمد على تمزيق وتكسير الدهون عن طريق تحريك الأنبوب ثم يتم الشفط، أو عن طريق الشفط الشائع الذي يتم فيه تفجير الخلايا الدهنية باستخدام محلول ملحي يعتمد على الضغط الاسموزي حتى يتم شفطها بسهولة.

5- تبدأ عملية شد الجلد بعد الإنتهاء من عملية شفط الدهون لإعادة وضع الذقن للشكل الطبيعي وعدم ظهور أي ترهلات بعد العملية.

نتائج شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه :

توجد بعض التعليمات التي يجب الإلتزام بها بعد العملية للحصول على أفضل النتائج :

1- عمل الكمادات الباردة على مكان العملية للحد من ظهور إحمرار أو تورم.

2- الحصول على القسط الكافي من الراحة وعدم القيام بالأعمال التي تطلب الكثير من الجهد.

3- عدم إزالة الضمادات الطبية قبل اللجوء إلى الطبيب المختص.

4- تعقيم وتنظيف مكان العملية بصورة مستمرة للحد من ظهور الإلتهابات أو الإصابة بالعدوى.

5- الحرص على تناول الوجبات الغذائية السليمة التي تحتوي على الفواكه والخضراوات وشرب كميات كبيرة من الماء.

6- الإلتزام بتعليمات الطبيب المختص وتناول الأدوية في الأوقات المخصصة لها واللجوء للطبيب في حالة ظهور أي آثار جانبية غير معروفة.

تكلفة شفط دهون الرقبه ومعالجه الذقن المزدوجه :

تتراوح تكلفة هذه العملية بين 1000 دولار أمريكي حتى تصل إلى 8000 دولار أمريكي تقريباً اعتماداً على كمية الدهون الموجودة في منطقة الذقن والتقنية المستخدمة في العملية.

بينما تتكلف عملية شفط دهون الرقبة بالليزر بين 150 دولار أمريكي إلى 250 دولار أمريكي تقريباً للجلسة الواحدة حيث أن متوسط التكلفة الكلية قد تصل إلى 3000 دولار أمريكي في بعض الحالات.

 

شاهد أيضاً

بالون المعدة

بالون المعدة ، تعتبر مشكلة السمنة والوزن الزائد من أكثر المشاكل انتشاراً فى وقتنا الحالى، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+