الرئيسية / عمليات التجميل / تصغير الشفايف بالليزر

تصغير الشفايف بالليزر

تصغير الشفايف بالليزر، تعد من أحد عمليات التجميل التى إنتشرت حديثاً وتتميز بنسب نجاح عالية.

نجد معظم الأشخاص ذو مظهر غير جمالى وجذاب يعانون من مشاكل فى شفايفهم من حيث عدم تناسقها مع ملامح الوجه الباقية، فقد تكون الشفايف كبيرة فى الحجم أو الطول أو ظهورها بشكل أكثر بروزاً إلى الخارج.

وقد تؤدى هذه المشكلة إلى معاناتهم النفسية وعدم ثقتهم بذاتهم عند التواصل والتعامل مع الأخرين، وقد حلت هذه المشكلة لهم تقنية الليزر التى تقوم بالتخلص من جميع المشاكل التى تواجه منطقة الشفايف عن طريق عملية تجميل الأنف وتصغيره بالليزر.

 

دوافع اللجوء لإجراء عملية تصغير الشفايف بالليزر

لا تستهدف عملية تصغير الشافيف بالليزر هدف التجميل فقط ولكن تعمل على معالجة العديد من وظائف الشفتين التى قد تتأثر بالمشكلة التى تعانى منها.

فمن الممكن أن يعمل كبر الشفتين إلى عدم القدرة على إغلاقهم بشكل طبيعى أثناء النوم ممما يترتب على ذلك خروج اللعب من الفم عند النوم على أحد الجانبين.

ومع أغلب الحالات قد يعمل على وجود مشكلة فى مخارج الحروف ويؤثر على نطق الكلام ونغمة الصوت وصعوبة عملية المضغ والبلع للطعام، مع مواجهة صاحب هذه المشكلة عوائق عند التعامل مع الأخرين وشعوره بالإحراج وعدم الثقة النفس.

 

 

عملية تصغير الشفايف بالليزر

تعتبر من عمليات التجميل الأكثر تطوراً وحداثه فى مجال التجميل، قد يقوم الطبيب بتصوير شفاة المريض وتحديد الشكل الأنسب لها على جهاز الحاسب الآلى وذلك قبل إجراء العملية.

وعند موافقة المريض على الشكل المحدد على الجهاز بشكل مؤكد ونهائى يقوم الطبيب بإجراء العملية، وقد لا يحتاج هذا النوع من العمليات لخياطة ولا ينتج بعد إجراءها وجود أى أثار أو ندبات.

مع ذلك يجب على المريض عمل كمادات ووضعها على الشفاة لمدة 3 أيام بعد إجراء العملية لتهدئة التورمات أو الإلتهابات وتجنب تمددها لفترة طويلة.

بالإضافة إلى الإبتعاد عن تناول المشروبات والمأكولات الساخنة بعد إجراء العملية لأسبوع كامل مع تناول الأطعمة الطرية السهلة البلع والهضم خلال هذا الأسبوع.

 

 

 

مراحل تصغير الشفاه بالليزر

  • يقوم الطبيب بتحديد الشكل والحجم الأنسب للشفاه بواسطة جهاز الحاسب الآلى، ثم يبدأ فى إجراء العملية والعمل بدقة على تصغير الشفاه بدون ترك أى أثار أو ندوب، وتتم هذه العملية بإستخدام مخدر موضعى.
  • مع بعض الحالات يمكن أن تجرى العملية داخل الفم، ويقوم الطبيب فى هذه الحالة بالتخلص من الجزء الزائد والمتورم من الشفاه، ثم يبدأ بخياطة الشق الجراحى الذى أحدثه داخل الفم ولا تكون بحاجة تلك الخياطة للإزالة.

وعقب إجراء العملية قد تتورم الشفاه وتنتفخ، وقد يستمر لفترة تتراوح ما بين 3:5 أيام وبعد ذلك تعود لشكلها الطبيعى الذى حدده الطبيب قبل العملية وتم الإتفاق عليه مع المريض.

  • قد يوصى الأطباء التجميلين بالقيام بوضع كمادات من الثلج او الماء الساقع على منطقة الشفاه بعد إجراء العملية فوراً، لفترة لا تتجاوز 3 أيام.

مع تجنب تناول المأكولات والمشروبات الساخنة، وعند قضاء اليوم الثالث يتاح للمريض تناول جميع المأكولات والمشروبات بالإضافة غلى ذلك وضع كمادات دافئة لمدة تتراوح ما بين 2:3  أيام.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+