الرئيسية / عمليات التجميل / تجميل نفرتيتى

تجميل نفرتيتى

تجميل نفرتيتى، الكثير منا لا يعلم ما هو تجميل نفرتيتى حيث أنها من التقنيات الحديثة التى ظهرت مؤخراً، وقد تستعمل بشكل واسع فى مجال التجميل الطبى.

وعلى الرغم من حدثتها وظهورها المتأخر حازت على إهتمام العديد من الأشخاص مع زيادة الإقبال على إجرائها وقد نجم عن ذلك تغلغلها فى جميع أنحاء العالم بشكل كبير فى غضون فترة بسيطة جداً أقل من 5 سنوات.

قد يطلق على تقنية تجميل نفرتيتى بالأنجليزية (Nefertiti Lift)، قد أحدث هذه التقنية طفرة كبيرة فى مجال الطب التجميلى، حيث حققت الكثير من النتائج الفعالة من خلال إجرائها، مما أحدث ذلك تحولها وإنتقالها من قارة أوروبا وأمريكا إلى العديد من المراكز والعيادات الطبية التجميلية الكبرى فى قارتى آسيا وأفريقيا.

تعد تقنية نفرتيتى من التقنيات العالمية والتى يتم من خلالها الإستغناء عن إجراء عمليات التجميل الجراحية المعقدة والتى يصطحبها الكثير من المخاطر والمضاعفات الشديدة، على عكس الحال مع إجراء تقنية نفرتيتى والتى تجرى من خلال الحقن مما لا ينتج عنها مخاطر ومضاعفات خطيرة إلا بإحتمالات نادرة الحدوث.

قد يلائم إجراء حقن تقنية نفرتيتى مع العديد من الأشخاص حيث لا يتوقف إجرائها على مدى الحالة الصحية والمادية للمريض مما يجعلها تتماشى مع أناس عدة.

يعالج حقن نفرتيتى العديد من المشاكل التى يواجها العديد من الأشخاص، ولكنه يختص بعمليات شد الرقبة والعمليات التجميلية التى تخص المنطقة التى حول الفك وتحت الوجه مباشرة.

يعد الأمر الذى وراء تسمية هذه التقنية بأسم تقنية نفرتيتى هو إقتباس من أسم الملكة التى كانت فى العصر الفرعونى، وقد يقصد به فى قاموس اللغة الهيروغلفية (الجميلة أتت).

وقد نرى فى النقوش والتماثيل الفرعونية الأثرية مدى جمال الملكة نفرتيتى حيث أنها تتمتع برقبة طويلة ومشدودة  مع فك معتدل، وقد تحلم جميع السيدات بالتمتع بكل هذه المعالم فى وجهها لجعلها أكثر جمالاً وجاذبية.

التجميل بتقنية نفرتيتى

تعد تقنية نفرتيتى من التقنيات الأحدث ظهوراً وتطور فى مجال عمليات التجميل بدون جراحة، وقد أبتكرت هذه التقنية بغرض إزالة معالم الشيخوخة التى تظهر على بشرة الوجه مع التقدم فى السن، وتختص بتجميل منطقة الرقبة وأسفل الوجه.

تشتمل المادة التى يتم حقنها فى تقنية نفرتيتى على مزيج من المواد ومنها مادة الثيرابى ومادة البوتكس وتعتبر من المواد الرئيسية التى يكون لها تأثير كبير على مدى تحقيق النتائج المطلوبة بشكل سريع ومضمون.

كما أن إحتواء المادة المحقنة على كمية قليلة من هذه المواد يحقق أيضاً النتائج المراد الوصول إليها من خلال إجراء هذه العملية، مع إنخفاض نسبة التعرض إلى مخاطر أو مضاعفات شديدة والتى قد تحدث عادة مع عمليات التجميل الأخرى التى تجرى بإستخدام الحقن أيضاً، وقد تنجم بسبب زيادة العينة المحقنة من المادة المستخدمة.

قد تهافت على تقنية نفرتيتى الكثير من السيدات بشكل كبير، وذلك لأنهم يهتمون بعمليات التجميل بشكل عام مقارنة بالرجال لرغبتهم فى الحصول على مظهر ساحر وجذاب، ولكن قد إحتلت تقنية نفرتيتى الإهتمام بشكل كبير من الجنسين مما نجم عن ذلك توفر تنقنية نفرتيتى للرجال أيضاً.

كيف يتم إجراء عمليات تجميل حقن نفرتيتى؟

تعد عمليات التجميل التى يستخدم بها الحقن بتقنية نفرتيتى من أسهل العمليات من حيث الإجراء، وذلك لأنها تتم من خلال إجراء الحقن على جلستين على يد الطبيب التجميلى المختص.

ويحدث بالجلسة الأول يقوم الطبيب بمعرفة حالة المريض الصحية مع تحديد المشكلة التى يريد إصلاحها وتحديد الكمية التى سيتم حقنها، ثم يقوم الطبيب خلال الجلسة الثانية بإجراء الحقن بشكل فعلى وقد يكون ميعاد الجلسة الثانية عقب يومين من الجلسة الأولى.

قد يوصى الطبيب المريض بإجراء فحوصات طبية معينة قبل إجراء الحقن ومنها تحليل الدم لمعرفة هل يعانى المريض من الحساسية من المواد التى تتكون منها مادة الحقن، وذلك للتحقق من سلامة المريض وضمان الحصول على النتائج المرجوه بدون التعرض لأى مخاطر.

يتم إجراء عملية التجميل بحقن نفرتيتى من خلال إجراء عدة خطوات، وهى:

 

  1. يحدث الطبيب على المنطقة التى تعانى من مشكلة خطوط يقوم برسمها لإظهار المنطقة بشكل أوضح لتجميلها وإعادة ترميمها.
  2. إحداث أيضاً علامات على النقاط التى أحدثها من قبل والتى سيتم حقن عضلات الوجه من خلالها.
  3. وضع مخدر موضعى على المكان الذى سيحقن قبل الخضوع لإجراء العملية بمدة تترنح ما بين 10 دقائق غلى 20 دقيقة حتى يتم إمتصاص البشرة للمخدر وتفاعلها معه.
  4. يتم إجراء الحقن فى العضلات التى تم تحديدها، ومن الممكن خلال الإجراء يتم حقن أكثر من مكان فى منطقة العنق فى الجلسة الواحدة وذلك على حسب حالة المريض.

دواعى إستخدام تقنية نفرتيتى

يتم إجراء الحقن بتقنية نفرتيتى لعلاج كثير من المشاكل والعيوب التى تتعرض لها منطقة العنق ومنطقة الفك وأسفله، ومن هذه العيوب:

1- التخلص من ترهلات منطقة العنق من خلال شدها.

2- الرغبة فى شد الرقبة وإزالة اللغد المتدلى.

3- التخلص من التجاعيد التى تظهر فى منطقة اللحية ونواحى الرقبة.

4- تعبئة فراغ يطلق عليه الذقن المزدوج ويعرف بالإنجليزية (Double Chin).

5- إجراء الحقن فى الوجه ومنها حقن المكان الذى يعلو الحاجبين للتخلص من الإنكماشات التى توجد بشكل طبيعى فى هذه المنطقة.

الحالات المقبلة على حقن تقنية نفرتيتى

قد أثبتت الإحصاءات التى تمت لمعرفة الفئات العمرية التى تتهافت على هذه التقنية وقد وجدت أن أكثر الحالات يكونوا من الفئة العمرية المتوسطة وكبار السن، وذلك يرجع لان هذه التقنية قد أبتكرت للحد من العلامات التى تظهر على الوجه مع التقدم فى السن.

ومن هذه العلامات ترهل الجلد وإرتخائه مع إنتشار التجاعيد بشكل كبير فى مناطق عديدة بالجسم مع التقدم فى العمر، وقد تتعرض عضلات المنطقة السفلية للفك للتيبس أثناء هذه الفترة العمرية، مما ينجم عن ذلك ظهور الشكل الخارجى لبشرة الجلد بشكل متغير ومنهك.

وقد تقوم حقن تقنية نفرتيتى بإعادة مرونة بشرة الجلد وإرتخائها بشكل كبير، مما يتسبب ذلك فى شد الجلد مع زوال الترهلات والإنكماشات التى تظهر فى الرقبة والتجاعيد التى تتسبب فى إخفاء الوجه وتشوهه.

تجهيزات ما قبل إجراء حقن نفرتيتى

قد يحتاج المريض للتحضير قبل إجراء الحقن مدة يومين كحد أدنى، وذلك حتى يحد المريض من عمل بعض الأشياء التى لا تتماشى مع إجراء العملية ومن الممكن أن تتسبب فى عدم الوصول إلى النتائج المرغوبة،وتشتمل هذه الأشياء التى يجب على المريض الإمتناع عنها لمدة يومين تجهيزاً لإجراء الحقن على:

1- الحد من تناول العلاجات المسيلة للدم مثل الإسبرين، وبالتالى يجب إعلام الطبيب بالعلاجات الطبية التى يتناولها المريض خلال الجلسة الأولى للحقن.

2- عدم تناول المشروبات الكحولية بشكل عام والنبيذ الأحمر بشكل خاص.

3- علاج جميع الإلتهابات الجلدية أو الجروح أو التقرحات التى يعانى منها المريض قبل إجراء الحقن والتحقق من علاجها بشكل تام.

4- تجنب وضع مستحضرات تجميلية على الوجه.

5- أخذ القسط الكافى من النوم خلال الليلة التى قبل يوم الخضوع لإجراء الحقن وذلك حتى ترتخى عضلات الوجه وترتاح بشكل كافى.

الإحتياطات الآمنية بعد إجراء الحقن بتقنية نفرتيتى

قد يترتب عن أى إجراء طبى مجموعة من المضاعفات الأثار الجانبية والتى تنجم عن عدم تطبيق جميع التعليمات التى أوصى بها الطبيب المعالج بشكل كافى، وقد يتوقف مدى خطورة الأثار الجانبية على مدى إهمال المريض بإتباع تعليمات الطبيب.

وقد يحذر الإطباء بعدم ممارسة بعض الأشياء عقب إجراء الحقن بتقنية نفرتيتى، وذلك حتى يتم الوصول إلى النتائج المرجوة مع تجنب التعرض للمضاعفات والمخاطر الشديدة التى تصاحب إجراء الحقن، وتشتمل هذه التحذيرات على:

  1. البقاء مستيقظ حتى مرور 4 ساعات من بعد إجراء الحقن، ومن الأفضل البقاء خلال هذه المدة فى المركز الطبى.
  2. عدم النوم على منطقة البطن حتى مرور يومين عقب إجراء الحقن.
  3. تجنب القيام بالأنشطة المرهقة للجسد خلال 2:3 أيام.
  4. عدم وضع مستحضرات تجميلية على الوجه، وذلك لإحتوائها على الكثير من المواد الكيميائية التى تؤذى الوجه.
  5. يوصى الأطباء بأنه من الأفضل عدم الذهاب إلى أى مناسبات إجتماعية او القيام بأداء اعمال شاقة لفترة أسبوعين عقب إجراء الحقن، حيث ان هذه الفترة تكون كافية لزوال الكدمات والتورمات التى من الممكن أن تظهر بشكل مؤقت عقب إجراء الحقن.

الحالات المحذرة من إجراء حقن نفرتيتى

يوجد حالات محددة بعينها من قبل الأطباء بعدم إجراء حقن تقنية نفرتيتى وذلك لتعرض لمخاطر من خلالها، وقد يكون هذا التحذير بشكل مؤقت أو أبدى وقد يتوقف ذلك على حسب الخطر المصاحب للحالة، وهذه الحالات هى:

1- الأشخاص الذين لديهم حساسية من مادة التوكسين أو مادة اليوتولينوم أو أى مادة مشتقة من مادة البوتكس الذى يعتبر مكون أساسى فى المادة التى يتم حقنها.

2- الأشخاص المصابين بالوهن العضلى.

3- الأشخاص الذين يعانون من متلازمة إيتون لامبرت (متلازمة الوهن العضلى).

4- السيدات الحوامل.

مدى إستمرارية نتائج حقن تقنية نفرتيتى

يتميز إجراء حقن تقنية نفرتيتى بسرعة الحصول على نتائجة المبهرة والممتازة وقد أثبتت ذلك الإحصائيات التى تم إعدادها من قبل مؤسسات طبية كبرى فى جميع أنحاء العالم، ولكن قد يصطحب هذه التقنية عيب واحد وهو عدم إستمرارية نتائجه الممتازة لفترة كبيرة، ويعد هذا العيب الملازم للعديد من العمليات التجميلية التى تتم من خلال إجراء الحقن.

قد أكدت بعض الأبحاث حول إجراء حقن تقنية نفرتيتى أن النتائج المصاحبة لها تظهر بعد مرور 3 أيام المعقبة لإجراء الحقن، وقد تظل هذه النتائج لمدة تترنح ما بين 6 أشهر إلى 9 أشهر كحد أقصى، وذلك وفقاً لمدى جودة المادة التى يتم حقنها مع حالة المريض الخاضع للحقن.

وعقب تمام تلك الفترة وإختفاء النتائج يحتاج المريض لإجراء الحقن مرة ثانية لإبقاء النتائج التى حققها من خلال الإجراء الأول.

مزايا إجراء حقن تقنية نفرتيتى

قد يعطى إجراء حقن تقنية نفرتيتى الكثير من المزايا لأولئك الذين يطمحون لإعادة شباب بشرتهم من خلال شد الجلد والتخلص من الترهلات والتجاعيد التى تظهر فى منطقة الرقبة واللحية ومنطقة الفك وأسفله، وقد يعد ذلك سبب رئيسى لإنتشارها بشكل كبير والتهافت عليها بكثرة.

وتتمثل المزايا المصاحبة لإجراء هذا الحقن فى:

  1. الوصول للنتائج المرجوة بشكل سريع وأكثر فاعلية.
  2. قلة إحتمالية التعرض لأى نوع من التشوهات والمخاطر.
  3. عدم التعرض لمخاطر ومضاعفات العمليات الجراحية المعقدة.
  4. إستمرارية نتائج حقن تقنية نفرتيتى بشكل نسبى مقارنة بالنتائج المحققة من إجراء الأنواع الأخرى من الحقن.
  5. تعدد إستخدامات حقن تقنية نفرتيتى ومنها التخلص من الترهلات والتجاعيد التى توجد بالرقبة.
  6. أمان إجراء حقن تقنية نفرتيتى لأكثر من مرة على أزمنة متباعدة وليكن كل 6 أشهر كحد أدنى.

مضاعفات إجراء حقن تقنية نفرتيتى

قد تتماثل المخاطر والمضاعفات المصاحبة للحقن بتقنية نفرتيتى مع أنواع الحقن الأخرى التى تستخدم للجلد، وقد تظهر هذه المضاعفات بشكل مؤقت ومنها:

1- حدوث إنتفاخ وتورم فى المنطقة التى تم حقنها فى غضون الأيام الأولى المعقبة لإجراء الحقن.

2- الإصابة بالكدمات والهالات الغامقة اللون.

3- تهيج وإلتهاب بشرة الوجه.

إلى جانب ذلك يوجد مجموعة من المضاعفات والمخاطر الخطيرة التى من الممكن التعرض لها بسبب عدة عوامل أهمها عدم إختيار المكان الأمثل لإجراء الحقن به، مع اللجوء لإجراء الحقن على يد طبيب غير ماهر ولا يتمتع بخبرة وكفاءة عالية فى هذا المجال، ومن هذه المضاعفات الخطيرة:

1- توقف حركة عضلات الوجه بشكل دائم بسبب حقن كمية كبيرة عن اللازم فى المنطقة المراد حقنها.

2- عدم سهولة النطق بالكلام والتحدث والإبتسامة بشكل صعب وذلك نتيجة إجراء الحقن بشكل غير متناسق.

3- تغير لون البشرة فى المنطقة المحقونة عن لون الوجه بشكل كامل.

تكلفة إجراء حقن تقنية نفرتيتى

يتوقف تكلفة إجراء الحقن بتقنية نفرتيتى على عدة عوامل وهى مدى فخامة ورقى المركز التجميلى الذى يجرى به الحقن، مع مهارة وخبرة كفاءة الطبيب فى هذا المجال والدولة التى يتم بها إجراء الحقن، ولكن يتوقف متوسط التكلفة بشكل كبير فى هذا النوع من العمليات التجميلية على مجموع المناطق التى يتم إجراء بها الحقن.

ومن أمثلة متوسط تكلفة المناطق التى يتم إجراء حقن تقنية نفرتيتى عليها:

1- حقن عضلات الرقبة: $200.

2-حقن نواحى الفم: $270.

3- حقن الفك لرفعه مع حقن النواحى المصاحبة له: $300:$350.

 

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+