الرئيسية / عمليات التجميل / حقن البلازما للوجه

حقن البلازما للوجه

حقن البلازما للوجه، يعد الغرض الأساسى من إجراء عملية حقن البلازما هو إعادة نضارة البشرة وتجديد حيويتها من خلال تحفيز الكولاجين، والذى يعتبر البروتين الموجود بالطبقة الثانية لجلد البشرة وكلما توفر فى البشرة بشكل كبير كلما كانت أكثر شباباً وحيوية كما يدعم البشرة لجعلها أكثر مرونة ومتانة.

ولذلك نلاحظ ظهور التجاعيد على الوجه ومنطقة الرقبة والأيدى ومناطق أخرى من الجلد مع التقدم فى السن وذلك بسبب إنخفاض نسبة الكولاجين فى البشرة بشكل تدريجى.

حقن البلازما يعرف بأنها حقن تحتوى على العديد من الصفائح الدموية التى يتم سحبها من الشخص ذاته، وقد تعمل على دفع الخلايا الجذعية للإنقسام لتجديد الخلايا المفقودة أو التالفة.

كما تعمل على إنتاج الكولاجين بالجسم وتحفيز تجدد الخلايا والأنسجة بالبشرة مع إخفاء بعض التجاعيد المصاحبة لفترة الشيخوخة، مع دعم الدورة الدموية وتنشيطها لتغذية البشرة بكافة المواد التى بحاجة إليها لتجديد اليشرة وجعلها اكثر شباباً وحيوية.

من الممكن إستخدام حقن البلازما فى فروة الرأس لتحفيز نمو الشعر حيث تعمل البلازما على دعم الخلايا الجذعية فى فروة الرأس لتحفيز خلايا بصيلات الشعر على إنتاج الشعر.

كما أنها تعالج مشاكل الصلع العائدة لأسباب وراثية أو هرمونية بتحفيز فروة الشعر على إنبات شعر جديد فى المناطق التى تعانى من المشكلة حقن البلازما للشعر.

مدى أمان حقن البلازما للوجه

حقن البلازما للوجه يحتوى على الصفائح الدموية PRP التى يتم أخذها من الشخص ذاته الذى سيجرى عليه الحقن من خلال سحب عينة دم منه ثم يقوم الطبيب المعالج بفصل أحد المكونات التى تحتوى عليها العينة (البلازما)، ثم يقوم الطبيب بحقنها فى بشرة الشخص ذاته.

وقد يتم حقن البلازما بأكثر من طريقة، ومنها حقن البشرة بالبلازما بإستخدام طريقة الميزوثيرابى لتجديد خلايا البشرة، كما يمكن حقن فروة الرأس بطريقة الميزوثيرابة أيضاً لإنبات شعر جديد وتحفيز خلايا بصيلات الشعر الموجود بالفعل على النمو.

ومن الممكن إضافة الدهون التى تم إستخلاصها من الشخص ذاته مع البلازما فى المناطق المراد حقنها وذلك لان البلازما تعمل على جعل الدهون أكثر تماسك ومتانة مع تثبيت بقاء أثرها لفترة طويلة من الزمن.

تستخدم تقنية حقن البلازما للوجه لتنشيط الكولاجين فى البشرة وزيادة إنتاجه مع الألياف والأنسجة المرنة التى توجد بالبشرة، وقد يتم الحقن من خلال وضع الثرومبين مع البلازما بنسب محددة ثم يقوم الطبيب بإجراء الحقن من خلال إستخدام طريقة FILLERS.

وقد أستخدمت تقنية حقن البلازما بعد ظهورها لمعالجة وإخفاء أثار الحروق وبسرعة ومداواة الجروح بعد إجراء العمليات الجراحية، واليوم قد تستخدم عالمياً فى جميع عمليات التجميل.

وعلى هذا الأساس تعد تقنية حقن البلازما للوجه آمنة بشكل كبير ولا يصطحبها أى مضاعفات أو آثار جانبية نهائياً وذلك لأنه يتم حقن الشخص بالمواد الذاتية التى تم إستخلاصها من جسمه ولذلك لا يتعرض الشخص لأى عدوى ولا يوجد إحتمالية إصابته بأى مرض.

 

طريقة تحضير حقن البلازما للوجه

  • يتم سحب عينة دم من المريض ووضعها فى أنابيب مجهزة لذلك بالأخص بطريقة علمية وموثوق بها.
  • يقوم الطبيب بإستخلاص كريات البلازما التى تحتوى عليها العينة وفصلها عن كريات الدم الحمراء، وذلك من خلال وضع الأنابيب التى تحتوى على العينة على جهاز مخصص للقيام بعملية الفصل.
  •  يقوم الطبيب بعد ذلك بحقن البلازما التى تم إستخلاصها PRP التى تحتوى على المادة المنشطة للصفائح الدموية لإنتاج العوامل التى تساعد على إنتاج الكولاجين بكثرة فى المنطقة المراد حقنها فى الوجه.

دواعى اللجوء لحقن البلازما للوجه

  1. تجديد البشرة وإعادة شبابها والعمل على تمتعها بالحيوية والنضارة.
  2. معالجة أثار وندبات حب الشباب.
  3. إخفاء تجاعيد الوجة والأيد التى تظهر مع تقدم السن وأيضاً الخطوط الرقيقة التى تظهر عند إبداء حركات تعبيرية على الوجه.
  4. معالجة تساقط الشعر، وإخفاء الهالات السوداء التى تظهر حول منطقة العين.
  5. مزج البلازما مع الدهون الذاتية وحقنها فى مختلف مناطق الجسم مثل الوجه، الأيد، الأرداف، وقد تعمل البلازما على إطالة أثر حقن الدهون لمدة طويلة مع إعطاء نضارة وحيوية بشكل إضافى للبشرة.

عدد الجلسات اللازمة لحقن البلازما

يتطلب حفن البلازما 3 جلسات متتابعين، وقد تبلغ المدة الفاصلة بين كلاً منهما 3:4 أسابيع، ولكن قد يختلف ذلك مع الحالات التى تعانى من تساقط الشعر والتنى تتطلب إجراء حقن البلازما على عدد 4:6 جلسات والمدة الفاصلة بين الجلسة والأخرى أسبوعين.

وقد يتوقف تتابع تلك الجلسات على حسب حالة المريض وعمره، فمع الحالات التىت تعانى من كثرة التجاعيد مع التقدم فى العمر يفضل إجراء الجلسة عليها كل 6 أشهر، على الجانب الأخر فى ىحالة وجود التجاعيد البسيطة مع عدم تجاوز العمر 45 سنة يتم إجراء جلسة واحدة فقط فى السنة، كما تختلف طرق العلاج بين الحالات وبعضها.

 

مميزات علاج حقن البلازما

تعتبر أبرز مميزاتها هو عدم إصطحابها لأى أثار جانبية أو مضاعفتها وأمانها التام، وقد تتوقف مدى الحصول على نتائج ناجحة ومبهرة على مدى صحة المريض وسلامتها.

ويفضل أن لا تجرى هذه التقنية التى تعانى من فقر الدم وقلة عدد الصفائح الدموية التى يحتوى عليها الجسم وذلك لأن  إجرائها لا يبدى أى نتائج، كما يوصى الأطباء بعدم تناول العلاجات التى تؤثر بشكل سلبى على الصفائح الدموية مثل الأسبرين، مضادات حيوية للألتهاب الفيرستيروتيدية (علاجات للمفاصل).

ومن المحتمل ظهور إنتفاخ أو تورم بسيط فى الوجه عقب إجراء حقن البلازما ولكن لم يستمر طويلاً وقد يختفى فى غضون 12:24 ساعة على الأكثر، وقد تبدأ النتائج فى الظهور خلال فترؤة تتراوح ما بين 2:3 أسابيع بعد إجراء الجلسة، حيث تستغرق النتائج هذا الوقت ليكون كافى لتنشيط نمو الكلاجين فى البشرة.

بالإضافة إلى ذلك قد تختلف فترة بقاء النتائج التى تم االحصول عليها من حقن البلازما من شخص لأخر، وذلك يرجع إلى مدى وفرة وتمتع الجسم بالصفائح الدموية وطبيعة البيئة المحيطة بالشخص، ولكن بشكل عام تستمر هذه النتائج لفترة طويلة من الوقت مع الأخذ فى الإعتبار الفروق الفردية.

وفى النهاية، تعد تقنية حقن البلازما من التقنيات المهمة والآمنة التى تستخدم فى كافة عمليات التجميل المختلفة والتى تجرى فى جميع أنحاء العالم وقد يهتم بها العديد من الأطباء ويتم تفضيل إجرائها على الكثير من الحالات.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+