الرئيسية / عمليات التجميل / تقنيات تجميل الأنف

تقنيات تجميل الأنف

تقنيات تجميل الأنف، على إعتبار الأنف من أحد ملامح الوجه وأكثرها بروزاً تعد الأنف من العوامل التى تجعل الوجه جميلاً وجذاباً فى حال تناسقها مع بقية ملامح الوجه، لذا نجد العديد من الأشخاص الذين لا يتميزون بوجه جميل وجذاب وقد يعود ذلك لوجود مشكلة أو عيب فى شكل الأنف.

على هذا الأساس توفرت العديد من عمليات التجميل بدون جراحة التى تعمل على إعادة هيكلة الأنف وإصلاح كافة العيوب والتشوهات الت  تواجهها، ومن المشاكل التى تتعرض لها الأنف تضخم حجم الأنف، إنخفاض فى مقدمة الأنف، إلى جانب المشاكل التى تتسبب فى إعاقة عملية التنفس.

تجميل الأنف

 الوسائل المستخدمة لتجميل الأنف بدون جراحة

تتعدد الوسائل المستخدمة لتجميل الأنف بدون الحاجة لإجراء العمليات الجراحية، وقد تعمل تلك الوسائل على حل العديد من المشاكل التى تواجه الأنف، والتى تتمثل فى علو طرف الأنف عن الطبيعى وهو ما يسمى بأرنبة الأنف، تضخم حجم الأنف، التشوهات العظمية كظهورها بشكل بارز غير طبيعى.

تجميل الأنف للرجال

تعمل أيضاً عمليات تجميل الأنف بواسطة التقنيات الحديثة على التخلص من مشكلة إعاقة عملية التنفس الت على الأغلب تكون عائدة لوجود إنسداد أو ضيق مساحة الفتحات التنفسية، وقد يلحق ذلك حدوث ضيق فى التنفس أو الإصابة بوجع فى الرأس مع بعض الحالات.

تجميل الأنف بتقنية الخيوط الجراحية

تجرى عملية تجميل الأنف بدون جراحة بإستخدام الخيوط الجراحية على الحالات التى تعانى من هبوط فى حرف الأنف، وقد يحتاج هذا الإجراء مخدر موضعى مع عدم إحتياج الطبيب التجميلى بوضع جبيرة على الأنف.

تجميل الأنف بالخيط

على هذا الأساس يستطيع المريض الخروج من المركز التجميلى خلال اليوم نفسه مع القيام بأنشطته اليومية بشكل طبيعى، ومن الممكن أن يقوم الطبيب بنزع الخيوط من الأنف أو إستمرارها وذلك يتقف على حسب حالة المريض.

لا يتطلب هذا الإجراء تدخل جراحى، وقد يقوم الطبيب بزراعة الخيوط داخل الأنف بواسطة إبر معدنية مع إستهدافها نسيج غضروف الأنف، وبالنسبة لنتائج العملية فقد يحصل المريض علىيها مباشرة عقب الإنتهاء من الإجراء، والذى قد يحتاج من الوقت حوالى 20 :60 دقيقة على الأكثر.

عملية تصغير الأنف

 

من الممكن أن يتمتع الشخص بنتائج العملية لفترة من الوقت وليس للآبد وقد تترنح هذه الفترة ما بين 5:7 سنوات، وللإطمئنان من الإجراء لم يشعر الشخص بأى ألم أثناء الإجراء ولو شعور يكون الألم بسيط جداً لا يذكر.

الخيوط الجراحية المستخدمة فى الإجراء تكون مصنعة من مادة النايلون، وقد تكون شفافة غير مرئية، وبالتالى لا يضطر المريض للجوء إلى زيادة الطبيب ثانية لنزع الخيوط من الأنف، إلا أنه يوجد بعض الحالات النادرة التى يحدد الطبيب معها ضرورة إزالة الخيوط عقب مرور فترة من الوقت لعدم جدوتها.

تجميل الأنف بتقنية الفيلر

تعد تقنية الفيلر من أحدث التقنيات المبتكرة خلال الوقت الحالى، وقد تستخدم لترقيع الأنف بدون تدخل جراحى، وقد تعالج تقنية الفيلر العديد من العيوب التى تواجه الأنف، كإنخفاض جسر الأنف أو تجاويف بالأنف.

يقوم إجراء حقن الفيلر بعلاج هذه المشاكل من خلال تعبئة الفراغات التى توجد بالأنف للحصول على أنف جذابة خالية من العيوب، ومن الممكن أن يقوم الطبيب التجميلى بإجراء الحقن خلال العضلة التى تعمل على علو حرف الأنف المنخفض للعمل على رفعه بشكل بسيط.

تجميل الأنف بالفيلر

بالإضافة إلى ذلك يجرى الحقن أيضاً على نواحى الأنف لتضييق فتحتى الأنف، إلا أنه لا يستطيع إجراء الحقن تقليل حجم الأنف عن الوضع الحالى لها، مع عدم قدرتها على علاج عيب غضروف الأنف المعوج أو المائل.

تتكون مادة الفيلر من عدة مواد تتمثل فيما يلى:

  1. البوتوكس.
  2. الكولاجين الحيوانى.
  3. حمض الهيالورونيك.
  4. دهون ذاتية يتم سحبها من الشخص المقام عليه الإجراء.

يحتاج المريض الخضوع لإجراء واحد فقط لحقن الفيلر، وقد يحتاج الحقن بضعة دقائق فقط لتنفيذ الإجراء، إلا أنه يعيبه عدم أبدية نتائجه، وبالتالى يكون المريض فى حاجة إلى الخضوع لإجراء الحقن مرة أخرى عقب مرور سنتين أو أكثر على تنفيذ الإجراء.

تجميل الأنف بتقنية الليزر

تعد تقنية الليزر من التقنيات الحديثة والتى تغلغلت بشكل كبير فى العديد من العمليات التجميلية، وعلى هذا الأساس توفرت تقنية الليزر لعلاج عدد من المشاكل التى تتعرض لها الأنف.

قد يكون الإستعانة بتقنية الليزر فى مجال تجميل الأنف قليل إلى حد ما مقارنة بالعمليات التجميلية الأخرة بسبب تحسس الأنف من أشعة الليزر وعدم قدرة أشعة الليزر على علاج كافة المشاكل التى تواجه الأنف وخاصة التشوهات سواء الخلقية أو الناتجة عن التعرض لحادث.

تجميل الأنف بالليزر

تجرى تقنية الليزر على الحالات التى تعانى من تورمات فى لحمية الأنف والتى ينتج عنها إعاقة عملية التنفس، إلا أنه عقب إجراء إزالة اللحمية من خلال تقنية الليزر يمكن تكون اللحمية مرة ثانية، وبالتالى تعد تقنية الليزر غير مستحب إجرائها ويفضل الخضوع لإجراء العملية عبر تقنيات أخرى.

تعمل أشعة الليزر على تحفيز الأنسجة الدهنية التى تحتوى عليها الأنف، وقد تعالج هذه التقنية الأنف المتضخم بشكل غير طبيعى، حيث تقوم أشعة الليزر بدورها على مضاعفة نشاط أنسجة غضاريف الأنف، وقد ينتج عن ذلك ظهور الأنف بشكل طبيعى.

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+