الرئيسية / عمليات التجميل / زراعة الجلد للمصابين بالحروق
زراعة الجلد للمصابين بالحروق

زراعة الجلد للمصابين بالحروق

زراعة الجلد للمصابين بالحروق ، مظهر الجلد السليم والصحى من أهم الأشياء التى يبحث عنها جميع الأشخاص، ولكن بعض الأشخاص يتعرض للحوادث والحروق التى تكون سبب فى فقدان الجلد أو فقدان مظهره، مما يؤثر على الثقة فى النفس وتسبب لهم الأذى والضيق، وبناءاً على ذلك إنتشرت عملية ترقيع الجلد أو ما تعرف بزراعة الجلد فتكون هى الحل المثالى فى هذه الحالات، ومن مركز صحتنا بالأردن لإجراء عمليات التجميل يوفر لكم مجموعة من أفضل الأطباء لإجراء عملية زراعة الجلد التى تعيد للمريض ثقته بنفسه .

زراعة الجلد للمصابين بالحروق

المقصود بعملية زراعة الجلد :

عملية تطعيم الجلد أو ترقيع الجلد أو زراعة الجلد تعتمد على إزالة الجلد من إحدى مناطق الجسم وزراعته فى منطقة أخرى، ويتم إجراء هذه العملية فى حالة فقدان الجلد فى حادث أو الإصابة بالحروق ، ويتم تنفيذ عملية زراعة الجلد تحت التخدير الكلى لأن يتم التعامل مع مجموعة من الطبقات، كما أن المريض يخضع لمدة ساعات طويلة للعملية ولابد أن لا يشعر بالألم .

المقصود بعملية زراعة الجلد

أسباب زراعة أو ترقيع الجلد :

هناك الكثير من الأسباب التى تجعل المريض يخضع لعملية زراعة أو ترقيع الجلد ويكون هو الحل الأمثل ومنها :

  • قرح الفراش، أو القرح التى لم تلتئم جيداً .
  • الجروح الكبيرة والمفتوحة .
  • التعرض للحروق العميقة .
  • جراحة سرطان الجلد .
  • إلتهابات الجلد .
أسباب زراعة أو ترقيع الجلد

أنواع عملية زراعة الجلد :

يوجد نوعين أساسين من عملية زراعة الجلد :

زراعة الجلد جزئى السماكة :

عملية زراعة الجلد الجزئى السماكة تتضمن إزالة الطبقات العليا من الجلد أو البشرة، بالإضافة إلى جزء من طبقة الجلد العميقة التى تعرف بالأدمة، هذه الطعوم يتم أخذها من المناطق الصحية الأخرى الموجودة فى الجسم، والتى غالباً ما تكون فى منطقة الفخذ أو البطن أو الأرداف أو الظهر وغيرها .

وتقنية زراعة الجلد جزئى السماكة تستخدم لتغطية مساحات واسعة التى تميل إلى أن تكون هشة، ويكون لديها مظهر سلسل ولامع، ويمكن للقطع المزروعة أيضاً الظهور أكثر بالمقارنة مع الجلد المجاور، ولكن القطع المزروعة لم تنمو بنفس سهولة الجلد الطبيعى، لذلك الأطفال الذين يجرون هذه العملية فى حاجة إلى إعادة إجرائها مرة أخرى عند الكبر .

زراعة الجلد كامل السماكة Advertisement :

تعتمد عملية زراعة الجلد الكامل السماكة على إزالة كل من البشرة والأدمة من المناطق المانحة السليمة فى الجسم، والتى تكون البطن أو الساعد أو الفخذ أو منطقة فوق الترقوة، وتميل هذه العملية إلى أن تكون القطع أصغر من الجلد، ويتم حصادها من المناطق المانحة كى يتم سحبها وإغلاقها فى شق خط مستقيم مع الإستعانة بالغرز والدبابيس .

زراعة الجلد كامل السماكة Advertisement

 

خطوات إجراء عملية زراعة الجلد :

يقوم الطبيب فى البداية بإزالة الجلد السليم من المناطق المانحة التى تكون مخبأة تحت الملابس مثل البطن والفخذ، وبمجرد إزالة الجلد من المنطقة المانحة سوف يقوم الجراح بوضعها على المنطقة التى يتم فيها زراعة الجلد وتأمين الجلد بعد وضعه سواء بالغرز أو بالدبابيس .

قد يحتاج الطبيب إلى عمل ثقوب متعددة فى الطعوم المستخدمة، بحيث من الممكن أن تتمدد هذه الطعوم مما تعمل على حصاد أقل من المناطق المانحة، مما يساعد السوائل أن تسيل من الجلد المطعم حيث أن تجمع هذه السوائل قد تسبب فشل العملية، ثم يقوم الطبيب بتغطية المناطق المانحة بالضمادات التى تغطى الجرح منعاً للإحتكاك .

خطوات إجراء عملية زراعة الجلد

 

 

نصائح بعد عملية زراعة أو ترقيع الجلد :

فى حالة إجراء عملية زراعة الجلد الجزئى السماكة يظل المريض فى المستشفى عدد من الأيام للتأكد من الشفاء، كما أنه يجب أن تبدأ الطعوم فى تطوير الأوعية الدموية، والربط مع الجلد حولها فى خلال 36 ساعة من بعد العملية، أما فى حالة رفض الطعوم بالتواصل مع الأوعية المحيطة بها بعد فترة فتكون علامة على أن الجسم يرفض الطعوم الجلدية ويحتاج المريض إلى إعادة العملية .

شاهد أيضاً

تقنية الفيزر فى الاردن

تقنية الفيزر في الاردن

تقنية الفيزر في الاردن ، احتلت عمليات شفط الدهون الترتيب الاعلى فى عمليات التجميل نظراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+