الرئيسية / طب عام / علاج البلغم

علاج البلغم

علاج البلغم، يعرف البلغم بكونه إفراز مخاطى يقوم بإفرازة الجهاز التنفسى أثناء السعال علاج السعال بالاعشاب عند الكبار، وقد يصاحب إفرازه الإحساس بالضيق والإزعاج، وقد يدل لون البلغم على نوع المرض المصاب به صاحبه فى الجهاز التنفسى، وذلك قبل اللجوء لإجراء الفحوصات والتحاليل الطبية.

عندما يكون لون البلغم فاتح أو شفاف أو مائل للون الرمادى، يوحى ذلك بإصابة صاحبه بمرض الوذمة الرؤية وهى عبارة عن تراكم كمية من السوائل داخل الرئة، أو مرض فيروسى معدى، أو الربو، أو إلتهاب القصبات الحاد.

فى حين ظهور البلغم باللون الأصفر قد يوحى بالإصابة بإلتهاب القصبات المزمن، أو الإلتهاب الرئوى المزمن، وكذلك اللون الأخضر يدل على الإصابة بإلتهاب الرئة، أو تعرض الرئة لخراج، أو إلتهاب القصبات الحاد، أو مرض تمدد القصبات الهوائية.

بالنسبة لخروج بلغم ذو لون بنى أو أسود يدل على الإصابة إلتهاب الرئة الحاد، أو إلتهاب القصبات الهوائية الحاد، أو مرض السل، أو سرطان الرئة، فى حين إيحاء اللون الأحمر على الغصابة بمرض السل، أو سرطان الرئة، أو إلتهاب الرئتين المزمن، أو إلتهاب الشعب الهوائية الحاد.

مع وجود تماثل للإيحاءات المصاحبة لكل لون من ألوان البلغم، إلا أن هذه الألوان تظهر بدرجات متباينة وبالتالى يستطيع الطبيب المعالج على التفرقة بينهم والحصول على التشخيص السليم.

علاج البلغم

هناك وسائل متعددة للقضاء على البلغم ومنها إستنشاق البخار، تناول مأكولات تعمل على التخلص من البلغم، إستخدام علاجات طبية، إلا أنه لابد من إستشارة الطبيب المختص فى حالة بقاء إفراز البلغم لفترة كبيرة من الوقت أو مرافقة البلغم الشعور بوجع فى الصدر أو كحة قوية تتسبب فى إحمرار الوجه.

توجد بعض العلاجات الطبية الخاصة بعلاج البلغم ويطلق عليها المقشعات، وهى عبارة عن مجموعة من المواد التى تحفز الجسم على فصل التشابكات التى توجد بين الخلايا المكونة للبلغم، مما ينتج عن ذلك تيسير خروج الكحة، مع إنخفاض إحتمالية التعرض للإصابة بمرض إلتهاب الجهاز التنفسى.

 

هذه العلاجات يوصى الأطباء بها الحالات المصابة بمرض إلتهاب الشعب الهوائية المزمن، أو مرض التليف الكيسى، وقد يعانى المصابين بهذه الأمراض من السعال المزمن مع مصاحبته للبلغم، ومن أمثلة هذه العلاجات دواء دورناس ألفا ويعتبر هذا العلاج مخصص لمصابى التليف الكيسى.

وأيضاً الكاربوسيستين، الإردوستين لمصابى التليف الكيسى ويتم تناوله خلال اليوم مرتين للأشخاص البالغين، وفى حالة عدم إستجابة المريض لتلك العلاجات يجب توقف تناولهم على الفور، أما بالنسبة للأطفال يتم إعطائهم العلاج حوالى 3:4 مرات بشكل يومى.

بالإضافة إلى ذلك دواء غوايفنيسين، أسيتيل سيستين، إلا أن تلك الأدوية يصاحبها بعض الآثار الجانبية مثل التقيؤ، الإسهال علاج الإسهال، الإصابة بطفح جلدى.

علاجات بديلة للقضاء على البلغم

هناك وسائل أخرى يمكن من خلالها التخلص من البلغم مع عدم الإضطرار لتناول العلاجات الطبية المختلفة التى على الأغلب يصاحبها أثار جانبية ضارة نحن فى غنى عنها، وتتمثل هذه الوسائل فى 3 مجموعات كالأتى:

  • تناول مأكولات معينة

1- المداومة على تناول المأكولات الحارة، وذلك لقدرتها على مقاومة الإحتقان الذى يتعرض له الحلق مع التقليل من إفراز البلغم شيئاً فشئ.

2- إضافة كمية من عصير الليمون على مشروب الشاى الساخن مع ملعقة من العسل لجعل المشروب أكثر لطف ولين على الحلق، وذلك حيث يعمل الليمون على تكسير البلغم وطرده خارج الحلق.

3- كثرة تناول المشروبات الدافئة كالشاى وشربة الدجاج، حيث تقوم بدورها على تفتيت سمك البلغم.

4- القيام بالغرغرة بواسطة الماء المالح فى الحلق، حيث يتم وضع مقدار صغير من الملح على كأس من الماء الساخن، ثم يتم القيام بتردد الماء المالح فى الحلق مع إرجاع الرأس إلى الخلف والبقاء على هذا الوضع لفترة قصيرة من الوقت.

5- تناول كمية وفيرة من الماء، حيث يدل وجود البلغم على تعرض الجسم لعدوة ما ومن ثم يقوم الجهاز المناعى على مقاومتها، وبالتالى يعمل تناول الماء بكثرة على دعم الجهاز المناعى للتخلص من هذه العدوى.

6- تناول كمية من خل التفاح، ويكون طعمه غير مستحب، وبالتالى يجب العمل على إبتلاعه بشكل سريع وابقاء لمدة قصيرة من الوقت وليكن 10 ثوانى، وعند إستمرار الشعور بالطعم ينصح بتناول الماء.

7- تناول نبتة الزنجبيل والثوم، ويتم تناولهم من خلال تقطيععم إلى شرائح ومن ثم مضغهم، وقد أكد نخبة كبيرة من الأطباء بمدة قدرة الزنجبيل والثوم على التخلص من البلغم، وذلك نظراً لتعبئة البلغم بكمية كبيرة من البكتيريا والفيروسات قد تساعد خواص الزنجبيل والثوم على مقاومة هذه البكتيريا والمفيروسات ومن ثم التخلص من البلغم.

  • الإمتناع عن العوامل المحفزة لتكون البلغم

1- الإمتناع منعاً باتاً عن التدخين، حيث عند معاناة الشخص من البلغم وهو من المدخنين، يحثه الطبيب على التوقف عن التدخين وذلك لقيام التدخين بسحب الماء الموجود بالأحبال الصوتية وجفافها تماماً، مما ينتج عن ذلك زيادة إفراز البلغم كمحاولة لترطيب الأحبال الصوتية مرة أخرى.

إلى جانب ذلك أفصحت بعض الدراسات العالمية عن إرتباط إنتاج البلغم بالتدخين، وبالتالى يجب على المدخنين الإمتناع عن التدخين، ومن  الممكن إستخدام علكة أو لصقات النيكوتين لمحاولة تقليل البلفم بأقصى قدر ممكن.

2- عدم تناول الحليب مع مشتقاته، قد لا يعمل تناول هذه المأكولات على تحفيز إفراز البلغم بشكل كبير، ولكنه يتسبب تشبع تلك الماكولات بنسب عالية من الدهون على زيادة سماكة البلغم مع بعض الأشخاص.

3- الإبتعاد عن الهواء الملوث أو الأبخرة والمواد الكيميائية الضارة والرولائح النفاذة، على سبيل المثال الروائح الناتجة عن الدهانات، وكذلك المنظفات الغنيبة بالمواد الكيميائية، وقد تعمل كل هذه الأشياء على تهيج الحلق والعمل على إفراز البلغم بقدر كبير.

  • وسائل أخرى للتخلص من البلغم

1- أخذ دش بماء مائل إلى السخونة أو غلى كمية من الماء ووضع منشفة على الرأس وإستنشاق البخار الصادر منها، حيث يعمل بخار الماء الساخن على تقليل كمية البلغم والقدرة على خروجه بسهولة، ومن الممكن الإستعانة بجهاز البخار.

وبالإضافة إلى ذلك لابد من إبقاء درجة رطوبة الغرفة مناسبة طبقاً للحد الطبيعى.

2-  تجنب إدخال البلغم وبلعه والمحاولة بقدر المستطاع على إخراجه، وبالتالى لابد من المداومة على إبقاء مناديل ورقية مع المريض للعمل دائماً على طرد البلغم خارج الحلق عند القيام بالسعال.

3- التدليك بزيت الكينا على منطقتى الصدر والرقبة للتخلص من البلغم، ومن الأفضل وضع زيت النخيل على المنطقة المراده مباشرة قبل دهن زيت الكينا.

 

شاهد أيضاً

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن ، تعتبر الخلايا الجذعية من أحدث ما توصل له الطب ومازالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+