الرئيسية / طب عام / علاج ظفر العين

علاج ظفر العين

علاج ظفر العين، العين من نعم الله علي الإنسان يستطيع ان يري بها الموجودات في الطبيعة والمناظر الخلابة ومعرفة الاجسام، لا يشعر بقيمة العين إلا من فقدها. يشعر المرء بالقلق عندما تتعرض العين لأي مشكلة حتي ولو كانت بسيطة حيث يخشي أن تؤثر علي نظره، وفي هذا المقال يوضح مركز صحتنا ما هو ظفر النظر وكيفية علاجة.

ظفر العين

عبارة عن مجموعة من الأوعية الدموية والأنسجة التي تبدأ في النمو في العين في المنطقة التي تحت الملتحمة ويمتد من زاوية العين سواء الداخلية او الخارجية حتي طرف القرنية، ومن الممكن ان تصل الي داخل القرنية في بعض الحالات التي تهمل العلاج في البداية.

يكثر ظهور هذا المرض في المناطق شديدة الحرارة القريبة من خط الإستواء مثل الجزيرة العربية وفي الصحراء الكبري وأمريكا الجنوبية وأستراليا. يعتبر ظفر العين من الامراض البسيطة التي لا تحتاج الي العلاج في الكثير من الأحيان ولكن إذا وصل المرض الي منطقة القرنية فيؤثر علي النظر ويستدعي علاجه وإزالتة في تلك الحالات.

علاج ظفر العين

عند الإصابة بظفر العين في المراحل المبكرة فلا يحتاج الي العلاج ومن الممكن أن يزول عن طريق الوقاية وإتباع بعض النصائح ومنها:

  • إرتداء النظارات الشمسية الاصلية التي تساعد في حماية العين من الاشعة الفوق البنفسجية التي تنتج من الشمس.
  • ينصح بإرتداء النظارات أو العدسات الطبية بعد مراجعة الطبيب المختص لتحديد المقاس المناسب للنظارة أو العدسات والمواظبة علي إرتداءها.
  • الحد من الخروج في الأوقات التي تشتد بها درجة الحراة مثل أوقات الظهيرة.

  • يفضل إرتداء القبعات في الصيف للحماية من أشعة الشمس.
  • الإهتمام بنظافة الوجه والعين وغسلهم بإنتظام لإزالة الأتربة.
  • عند الشعور بالتهيج في العين ينصح بغسل العين بماء بارد وعدم التعرض الي الأتربة والغبار.
  • ينصح بإستخدام قطرات عند الشعور بجفاف العين.

العملية الجراحية

في الحالات التي تزداد فيها الإصابة وتتقدم الحالة وتصل الي القرنية في تلك الحالات يستدعي العلاج ويصبح لازماً والعلاج الوحيد لمثل تلك الحالات هو الجراحة، والحالات التي تستدعي العمليات الجراحية:

  • عندما يؤثر الظفر علي النظر.
  • عندما يصبح شكل الظفر في العين مزعج للمريض.

تعتبر هذه الجراحة من الجراحات البسيطة تجري بواسطة البنج الموضعي ولا تستغرق وقت طويل في إجرائها ويرجع المريض الي المنزل في نفس يوم العملية. يقوم الطبيب في الجراحة بقطع وإزالة الجزء المصاب من الملتحمة وإعادة ترميم الجرح.

تعتبر المشكلة الوحيدة في تلك العملية الجراحية هي إمكانية عودة الظفر مرة آخري حيث أن نسبة الإصابة بظفر العين بعد إجراء العملية تقريبا 15%، ولحل تلك المشكلة وتجنب ظهور ظفر العين مرة آخري ظهرت عدة طرق وأساليب منها:

  • عمل جلسات أشعة للمريض بعد العملية لتجنب ظهور الظفر في العين مرة آخري.
  • يقوم الطبيب بوضع رقعة من الملتحمة في المكان الذي تمت إزالة الظفر منه حتي تعمل علي إلتئام الخلايا الأساسية علي أطراف القرنية.
  • يقوم الطبيب بوضع مادة علي مكان إزالة الظفر تعمل علي منع نمو نسيج الظفر مرة آخري.

الأعراض الجانبية

يوجد بعض الأعراض الجانبية التي من الممكن ان يشعر بها المريض بعد العملية ومنها:

  • الشعور بألم من الممكن أنه يظل ليوم أو يومين.
  • الشعور بالجفاف في العين من الممكن أن يستمر لعدة اشعر بعد العملية.
  • عدم وضوح الرؤية ووجود ضبابة.

ولكن كل تلك الأعراض تكون مؤقتة وتزول مع الوقت فلا داعي للقلق والتوتر ويفضل أيضا عند الشعور بأي عرض أو الإحساس بأي مشكلة الإتصال بالطبيب الذي أجري العملية فورا.

شاهد أيضاً

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن

الخلايا الجذعية في الاردن ، تعتبر الخلايا الجذعية من أحدث ما توصل له الطب ومازالت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+