الرئيسية / العلاج بالاعشاب / علاج يوقف الأسهال

علاج يوقف الأسهال

علاج يوقف الإسهال، يعد الإسهال من الأمراض التى يعرض لها أغلب الأشخاص بشكل عام، وقد يحدث بسبب إصابة الجسم ببعض الفيروسات أو البيكتيريا، مما ينتج عن ذلك محاولة الجسم بطرد هذه الفيروسات فيخرج على هيئة براز سائل وهذا ما يدعى بالأسهال.

عند إصابة الشخص بالإسهال يقوم بعمل عملية الإخراج بشكل كبير يتجاوز 3 مرات خلال اليوم الواحد، وتعد من مسسبات الإصابة بالإسهال تناول أطعمة أو ماء ملوث، أو التحسس من نوع ما من الأطعمة، أو إدمان تناول المشروبات الكحولية، أو عوامل نفسية بالتعرض للتوتر والقلق والضغوط النفسية، أو أثر جانبى لنوع ما من العلاجات الطبية.

قد يصاحب الإصابة بالإسهال بعض الأعراض كالتقلصات البطنية بشكل متكرر، الغثيان، وجع بالأمعاء والمعدة، الجفاف والرغبة فى شرب الماء، إرتفاع درجة الحرارة والتقيؤ والإمتناع عن تناول الطعام.

من الممكن أن تستمر المعاناة بمرض الإسهال بشكل متتالى ومزمن لمدة تتراوح ما بين أسبوع إلى أسبوعين، أو إستمرارها لفترة أطول من ذلك وليكن أسبوعين إلى 3 أسابيع.

فى حين هجوم الفيروسات أو البيكتيريا على الأمعاء والتى تكون ناتجة عن تناول مأكولات أو ماء ملوث ملئ بالميكروربات والطفيليات، يتسبب ذلك فى ضعف وهشاشة جدران الجهاز الهضمى وتأذية.

قد ينجم عن ذلك عجز الجهاز الهضمى على إستقبال السوائل القادمة من الأمعاء، وقد يعمل ذلك على تحرك الأمعاء ومن ثم حدوث التقلصات والإنقباضات البطنية مما يعقب ذلك حدوث الإسهال.

عند الإصابة بالإسهال سواء بشكل بسيط أو مزمن، يتسبب ذلك فى إعاقة قدرة صاحبه على القيام بأعمالة اليومية، ولذلك خلال مقالنا هذا سوف نعرض بعض الوصفات الطبيعية التى يسهل تحضيرها فى المنزل للتخلص من الإسهال والأعراض المصاحبة له.

وصفات طبيعية لعلاج الإسهال

  • الحلبة 

نظراً لغنى حبوب الحلبة بنسب عالية من الصمغ، قد يجعلها علاج طبيعى أمثل للتعافى من الإسهال، وعند وجود حبوب الحلبة فى الغائط فقد يعمل ذلك على التخفيف من حدة الإسهال بشكل فعال وملحوظ.

طريقة إستخدامها:

1- تناول ملعقة من حبوب الحلبة وإبتلاعها بواسطة كمية مناسبة من الحليب.

2- أو دمج ملعقة من حبوب الحلبة مع ملعقة من حبوب الكمون المقرمش وإضافتهم على كمية مناسبة من الحليب، وتناول هذه الوصفة خلال اليوم 2:3 مرات.

تنبية: لا يناسب العلاج بالحلبة الأطفال المصابين بالإسهال المزمن.

  • الزنجبيل 

يعد عشب الزنجبيل من العلاجات الطبيعية التى تعمل على دعم الجهاز الهضمى بالصحة بشكل كبير، وعلى هذا الأساس يعد الزنجبيل من العلاجات الجيدة للتخلص من الإسهال.

طريقة إستخدامه:

1- وضع كميات متساوية من كلاً من الزنجبيل المطحون والكمون المطحون والقرفة المطحونة، مع مقدار مناسب من العسل، ويتم تناول الخليط الناتج بشكل يومى 3 مرات.

2- يوجد طريقة أخرى وهى إحضار الزنجبيل الجاف والقيام بتحضيره ككوب شاى من الزنجبيل، وتناول شاى الزنجبيل يومياً 2:3 مرات، وذلك للقضاء على تقلصات البطن والألم المصاحب لها ومن ثم توقف الإسهال.

3- أو مزج مقدار متماثل من عصير كلاً من الزنجبيل والليمون وكمية مناسبة من الفلفل الخشن، ويتم تناول المزيج بشكل يومى حوالى 3 مرات للتعافى من الإسهال بشكل سريع وفعال.

4- يمكن أخذ الزنجبيل على هيئة كبسولات يومياً، أو إضافة مقدار من الزنجبيل المطحون على المأكولات المتناولة خلال اليوم.

تنبية: المصابين بالإسهال ويعانون من مرض الضغط يجب عليهم الإمتناع التام عن إستعمال الزنجبيل للتعافى من الإسهال.

  • خل التفاح

يحتوى خل التفاح على عناصر تعمل على مقاومة البيكتيريا والجراثيم المسببة للإصابة بالإسهال، إلى جانب ذلك فإن خل التفاح غنى بمادة البكتين التى تكون على هيئة جدار حامى ومحصن للجهاز الهضمى ومسكن للتقلصات البطنية.

طريقة الإستخدام:

وضع كمية مناسبة من خل التفاح على كأس من الماء، وتناوله يومياً حوالى مرتين للتخلص من الإسهال بسرعة.

  • الموز 

يحتوى الموز على مادة البكتين أيضاً وهى تعد من أحد أنواع الألياف الغذائية والتى يسهل إذابتها، وقد تحفز الجسم على إستقبال السوائل وإمتصاصها فى الأمعاء، وقد ينتج عن ذلك إنخفاض معدل سيلان البراز.

علاوة على ذلك، يتمتع الموز بنسبة عالية من البوتاسيوم، مما يساعد تناوله على دعم الجسم بالبوتاسيوم كتعويضاً عن مقدار البيوتاسيوم الذى فقده الجسم خلال وقت الإصابة بالإسهال.

طريقة الإستخدام:

العمل على دهس موزة واحدة طازجة ووضع عليها ملعقة واحدة من عصير لب التمر مع إضافة ذرة من الملح ويتم مزجهم جيداً، وتحضر وصفة الموز كل يوم مع تناولها مرتين للعمل على تهدئة الجهاز الهضمى والحفاظ على إستقراره.

ينصح بتناول ثمرة واحدة أو أثنين من الموز عقب تناول وجبة الإفطار للعمل على إبقاء الجهاز الهضمى بصحة جيدة ومداومة إستقراره.

 

  • الزبادى

يقوم الزبادى بدوره على الحد من الإسهال والتحصين من الإصابة به، حيث يعمل الزبادى على حماية البيكتيريا المصاحبة للأمعاء من خلال تكوين جدار لتحصين الأمعاء، مع تحفيز الجسم على إفراز حمض اللبنيك لإخراج الفيروسات السامة من الجسم.

طريقة الإستخدام:

تناول الزبادى مرات عديدة خلال اليوم يعمل على تهدئة الجهاز الهضمى والتعافى السريع من الإسهال.

وقد نجد نخبة كبيرة من الأطباء ينصحوا بعدم تناول الحليب مع مشتقاته لأن ذلك يتسبب فى تهيج الجهاز الهضمى ولكنهم إستثنوا الزبادى من ضمنهم لقدرته الفائقة على تهدئة الجهاز الهضمى والحفاظ على إستقراره.

  • البابونج

يعمل البابونج على علاج الإسهال بسبب إحتوائه على نسب كبيرة من الدبغ (العفص) والتى تساعد على التخلص من الاعراض المصاحبة للإسهال بشكل كبير.

طريقة الإستخدام:

إضافة ملعقة من كلاً من بذور البابونج وأوراق النعناع على كأس من الماء تم غليه، وتركه لفترة وجيزة ولتكن 15 دقيقة حتى يدفى، ويتم تناوله عدد 3 مرات خلال اليوم للتعافى من الإسهال.

  • العنب البرى 

يتميز العنب البرى بتمتعه بعناصر anthocyanosides، والتى تعمل على مقاومة البيكتيريا والفيروسات وأيضاً تحتوى على مضادات الأكسدة بكمية وفيرة، علاوة على ذلك يوجد بالعنب نسب كبيرة من الألياف السهلة  الذوبان التى تساهم فى التعافى من الأعراض الإسهال.

طريقة الإستخدام:

تناول العنب المجفف (الزبيب) على مرات عديدة خلال اليوم، قد يعمل ذلك على التخلص من البيكتيريا والفيروسات الناتج عنها الإصابة بالإسهال.

  • قشر البرتقال 

يعمل قشر البرتقال أو الغلاف الخارجى للبرتقال على التخلص من الأعراض المصاحبة للإسهال وتيسير إجراء عملية الهضم وإستقرار الجهاز الهضمى.

طريقة الإستخدام:

القيام بتعقيم البرتقالة بشكل جيد لمحو الميكروبات التى تكون على الغلاف الخارجى للبرتقالة، ومن ثم يتم نزع القشرة الخارجية للبرتقالة والعمل على بشرها ووضعها فى كأس من الماء المغلى ويكون معدل الماء فى الكأس حوالى نصفه وندعه لوقت قصير حتى يدفى، ويمكن تحليته بالعسل الأبيض أو السكر، ويتم تناول هذا المشروب 2:3 مرات بشكل يومى.

  • البطاطس 

من المعرف أن البطاطس تحتوى على نسب عالية من النشا، وعلى هذا الأساس تستطيع البطاطس الحد من الإسهال.

طريقة الإستخدام:

للحفاظ على إستقرار الجهاز الهضمى وإرحته لابد من تناول البطاطس المسلوقة وضمها للنظام الغذائى اليومى المعتاد.

من الممكن أيضاً وضع كمية مناسبة من البطاطس المقطعة مع مقدار من الأرز الأبيض وإضافة إليهم كمية وفيرة من الماء لجعل الوجبة ذو حجم سميك وتركه على النار مع رش كمية بسيطة من الملح، ومن ثم تناوله ويمكن تناوله كوجبة غداء أو عشاء للتخلص من الإسهال.

ملحوظة: ينصح بعدم تناول البطاطس التى يتم قليها المشبعة بالزيت والتى تحتوى على كمية كبيرة من التوابل، حيث يتسبب ذلك فى تهيج الجهااز الهضمى وإثارته وزيادة الحالة سوءاً عند الإصابة بالإسهال.

  • الأرز الأبيض

يعد من المأكولات التى تساعد على التعافى من الإسهال بشكل كبير، وذلك لإحتواء الأرز الأبيض على نسب عالية من النشا مع تميزة بسهولة هضمه، وبالتالى يجب تناوله بكثرة خلال فترة الإصابة بالإسهال مع تجنب إضافة عليه توابل أو أى نوع من الصلصات.

طريقة الإستخدام:

تناول الأرز المسلوق بكميات كبيرة للتخلص من أعراض الإسهال، مع كثرة تناول الماء بكميات وفيرة، وكذلك الماء الناتج من الأرز حيث يحتوى ماء الأرز على كمية كبيرة من النشا، وأيضاً ماء جوز الهند والعصائر الناتجة من الفواكه والخضروات.

 

  • الحبة السوداء 

تعتبر الحبة السوداء من أحد أنواع الأعشاب الطبيعية التى تساهم فى حل العديد من المشاكل الصحية ومنها إنتفاخات البطن والغازات وتقلص البطن والأسهال والإمساك والربو. وفى حالة علاج الإسهال ينصح بالإستعانة بزيت الحبة السوداء

طريقة الإستخدام:

إضافة ملعقة واحدة من زيت الحبة السوداء على كأس من اللبن سواء سادة أو بالفواكهة، ويتم تناول المشروب الناتج كل يوم حوالى مرتين خلال اليوم الواحد، وينصح بالمداومة على تناوله حتى يتم الشفاء التام.

  • الجزر

يتمتع الجزر بمعدل عالى من البكتين، مما يجعله من العلاجات المثلى لعلاج الإسهال.

طريقة الإستخدام:

القيام بتحضير عصير الجزر وتناوله مرات كثيرة خلال اليوم الواحد للعمل على دعم الجسم بالفيتامينات والمعادن المختلفة كتعويض عن نسبة الفيتامينات والمعادن التى يتم فقدها خلال فترة الإصابة بالإسهال.

ومن الممكن إضافة كمية بسيطة من عصير الليمون على عصير الجزر وتحليته بالعسل الأبيض أو السكر.

يوجد طرق اخرى كسلق الجزر ودهسه ومن ثم تناوله، وللقدرة على دهسه يمكن وضع الجزر المسلوق فى الخلاط الكهربائى مع إضافة عليه كمية قليلة من الماء، ويتم تناول المزيج الناتج مرات عديدة خلال اليوم أيضاً.

 

شاهد أيضاً

علاج تساقط الشعر بالاعشاب

علاج تساقط الشعر بالاعشاب، تعتبر مشكلة تساقط الشعر من اكثر المشاكل الكبيرة الشائعة التي تواجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احصل على الاستشارة المجانيةاتصل الان!
+